أخبار عاجلة
الرئيسية » ثقافة وفن » أفضل روايات الكاتبة أجاثا كريستي

أفضل روايات الكاتبة أجاثا كريستي

محبي قراءة الروايات يذهبون دائما نحو الأفضل فمن الصعب أن يضيع الإنسان وقتا من حياته في رواية لا هدف منها ولا قيمة ، وعندما يجد القارئ نفسه مع كاتب مميز فانه بالتأكيد قد يكون في هذه الحالة شبه امتلكه فحينها سوف يذهب القارئ دائما نحو كل ما هو جديد لدى الكاتب من أجل أن يتمتع برواياته الرائعة والممتعة ، وهذا هو الحال مع كل من يقرأ إلى الكاتبة الانجليزية أجاثا كريستي الكاتبة الروائية الرائعة والتي تعد من أفضل من كتب في روايات الجرائم حول العالم ، فهناك أكثر من مليار نسخة متنوعة من رواياتها قد تم بيعها وهذا ما يؤكد أنها قد نجحت بشكل رائع في تقديم ما لديها من إمكانيات للعالم كله لتجذب القارئين لرواياتها الممتعة ، واليوم اخترنا أن تكون هي ضيفتنا بأفضل كتب لها لنقوم بعرضها عليكم خلال السطور التالية.

مقتل روجر أكرويد

في قصة بوليسية غاية في التشويق كتبت الروائية العالمية أجاثا كريستي هذه الرواية الرائعة وهي من أكثر وأفضل الروايات التي استطاعت من خلالها أن تحقق شهرة كبيرة ومكاسب مادية عالية من كثرة المبيعات ، حتى وان عاب الكثير عن النهاية الملتوية التي قدمتها في هذه الرواية ولكن تبقى الرواية هي الأفضل بالفعل خاصة في ظل الأجواء الدرامية في سرد الرواية مع القتل والشبهات التي تجتاح كل من كان قريب من شخصية المقتول .

جريمة في قطار الشرق

كعادة الكاتبة الانجليزية أجاثا كريستي تأخذنا إلى عالم الجريمة والقتل في روايتها الرائعة جريمة في قطار الشرق ، وهي الجريمة التي تتم في قطار طوروس السريع والذي يعرف عند الانجليز بالقطار الخاص والذي يتكون من عربة للنوم وعربة للمطبخ والمطعم بالإضافة إلى عربتين اخرتين ، في قطار يربط لندن بتركيا ، ومع سير القطار يجدوا جثة قتيل تقلى اثنتا عشر طعنة ومن هنا كانت الجريمة ومن هنا كان البحث عن القاتل من قبل المحققين في هذه الرواية الرائعة .

ليل لا ينتهي

تم نشر هذه الرواية في عام 1967م وقد كان لها اثر بالغ في قلوب القارئين ، حيث أن الرواية كانت خيالية ترسم بداخلها بيت قد أقيم بين الأشجار بشكل تخيلي حيث ارتبط المنزل بقصص خرافية تزيد القارئ قلقا وخوفا ، فمع الأحداث والمشكلات التي تحدث في المنزل مع الزوجين أصحاب المنزل سوف يكتشفوا أن المنزل ليس على ما يرام حتى يجدا القارئ أن الزوجة قد قتلت أثناء سرد الرواية ليبحث الزوج عن من قتل زوجته .

البيت المائل

رواية رائعة قامت بكتابتها الكاتبة العالمية أجاثا كريستي وجمعت أسرة كبيرة في منزل رائع لتكون هذه هي لب الرواية التي اتسمت بالعائلية والبيتوتية في بداية الراوية وكان هذا البيت في أحدى ضواحي لندن ، ولكن في ظل هذه الأجواء العائلية الرائعة يجدوا أن واحد منهم قد قتل وان من قام بقتله هو واحد من بين هؤلاء الأسرة الكبيرة وقد كان هناك واحد أخر كان قاب قوسين أو أدنى من أن يقتل ومن هنا كان دور المحققين من أجل التعرف على هوية القاتل الذي يعيش داخل أعضاء الأسرة الكبيرة .

ثم لم يبق أحد

رواية أبدعت الكاتبة فيها حيث قامت بسرد رواية تجمع عشر أشخاص لا يوجد بينهم شيء مشترك ولا يوجد أي انسجام فيما بينهم ، تجمعهم الدعوة الغامضة إلى جزيرة مخيفة حيث سماع الأصوات وترهب القلوب ، ومع سرد الرواية تجدوا جرائم القتل تظهر بالرواية ، حتى يروا أن العشرة يتم قتلهم واحد تلو الأخر في إطار مخيف ومرعب .

جريمة في ملعب الجولف

تنتقل الكاتبة الانجليزية أجاثا كريستي بروايات القتل والرعب في هذه المرة في ملاعب الجولف ، قد تم نشر هذه الرواية في عام 1923 م ، حازت هذه الرواية على إعجاب القراء في المملكة المتحدة وخارجها ، وحتى وان مرور الزمن على هذه الرواية إلا أنها ظلت خالدة في المكتبات كأروع الروايات البوليسية المميزة.

إعلان عن جريمة

دارت أحداث هذه الرواية حول إعلان يتم تداوله وقراءته بين سكان قرية انجليزية بعد أن تم الإعلان عبر الجريدة المحلية وهذا الإعلان كان يتضمن موعد تنفيذ جريمة وتحديد يومه وساعته ولكن دون أن يحدد مكانه ، ليرتاب الجميع من هذا الإعلان والكل ينتظر هذا الموعد وهذا ما جرى بالفعل في التوقيت ذاته عن حدوث جريمة قتل أفزعت القرية كلها .

المصدر: المرسال