أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » داعش يكشف عن أسلحة متطورة قام بصناعتها وتحديثها

داعش يكشف عن أسلحة متطورة قام بصناعتها وتحديثها

كشف التنظيم عما قال إنها “أسلحة متطورة قام بصناعتها وتحديثها ومن ضمنها قاذفات فراغية التي تستطيع تدمير المباني والقاذفات الحرارية الأمريكية RPG” ، وادعى أنه “قام بتصنيعها في ورشات فنية خاصة واستخدمها في المعارك بشكل نظامي” في تسجيل دعائي جديد يأتي في سياق الهزائم الميدانية التي مني بها التنظيم في كل من سورية والعراق.

كما ادعى التنظيم امتلاكه سلاحاً جديداً يستهدف طائرات ومروحيات التحالف الدولي وهي صواريخ “الستريلا” المحمولة على الكتف، واستطرد بالتأكيد على تصنيع كميات كبيرة من هذا النوع من الصواريخ، وشملت الأسلحة الأخيرة لتنظيم داعش مناظير ليلية حرارية وقناصات بعيدة المدى ومزودة بمناظير ليلية! وبعض المنظومات المضادة للدروع.

أما الطائرات المسيرة عن بعد، فقد أظهر التسجيل الذي نشره المكتب الإعلامي لـ “ولاية نينوى” في تنظيم داعش استخدام طائرات مزودة بمحركات تعمل على الوقود وكاميرات مراقبة وتوجيه محملة بكميات كبيرة من المواد المتفجرة وزعم أنها تستطيع تدمير مناطق واسعة عند استهدافها، إضافة إلى ما قال إنه “روبوت” على شكل دبابة يتم التحكم به عن بعد ومن المحتمل قيامها بمهمات تفجير للمواقع الوعرة والأمنية، حيث يتم إرساله والتحكم به عن بعد.

خسر تنظيم داعش خلال الأشهر الأولى من هذا العام السيطرة على نحو ثلثي المساحة التي كان يسيطر عليها قبل عامين، إضافة للاختراقات النوعية لقوات التحالف عبر عمليات الإنزال الجوي التي أسفرت عن اعتقال وقتل قياديين بارزين في صفوف التنظيم، ويستخدم التنظيم التسجيلات المصورة لبث دعاية مضللة أحياناً حول قوته الحقيقية والمساحة التي ما زالت تحت سيطرته.

ادعى التنظيم امتلاكه صواريخ “الستريلا” المحمولة على الكتف