أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » لجان القلمون الشرقي تتوصل لاتفاق تهدئة مع النظام بريف دمشق

لجان القلمون الشرقي تتوصل لاتفاق تهدئة مع النظام بريف دمشق


توصلت كل من اللجان المندوبة للتفاوض عن مدن وبلدات القلمون الشرقي اليوم الاحد 16 تموز/يوليو، لاتفاق (تهدئة مبدئية) مع قوات النظام، تمهيداً لتحييد المدن والبلدات عن أي عمل عسكري.

ونصت الاتفاقية على 4 بنود (اختبار) قابلة للتعديل والتجديد بين الطرفين بحسب الظروف الوتغيرات المطروحة على الأرض الآن ولاحقاً وهي:

1 – إخراج السلاح الثقيل والمتوسط من المدن ومنع المظاهر المسلحة

2 – تفعيل المشافي وادخال الدواء والمواد الطبية والخدمات كافة الى المدن وعدم التضييق على الحواجز

3 – تشكيل لجنة مشتركة لبحث ملف المعتقلين والموظفين المفصولين

4 – تتم ادارة المدن من خلال مجلس محلي منتخب بصلاحيات كاملة

ياتي ذلك بعد أن توصلت اللجان المفاوضة عن مدن وبلدات القلمون الشرقي يوم الثلاثاء الماضي 11 تموز/يوليو، لعدة نقاط أساسية تتعلق بالمفاوضات القائمة مع النظام السوري، والتي نصت على ما يلي:

(التقاء وجهات النظر حول تحييد المدن والمناطق السكنية عن الصراع، وطرح ومناقشة وضع المنطقة ضمن مناطق خفض التوتر وربطها بحل شامل يُناقش في جلسات لاحقة، وترحيل موضوع انتشار الجيش خارج نقاطه الحالية وطبيعة عمل وتواجد قوات الفصائل ومستقبلها ودورها في ظل سوريا مختلفة ومستقبلية ينشدها الجميع، والتركيز من الوفد المفاوض والضغط باتجاه إنهاء معاناة الأهالي من الحواجز والتضييق عليهم، وطرح موضوع إعادة المهجرين إلى المدن مهين والقريتين من المخيمات).

يذكر أن الأسابيع الماضية، شهدت عودة عشرات العائلات إلى قراهم في القلمون الغربي قادمين من المخيمات في بلدة عرسال شمال لبنان، وذلك بعد ما شهدته المخيمات من قتل وتنكيل واعتقال بحق اللاجئين بعد اقتحامهما من الجيش اللبناني.

المصدر: الاتحاد برس




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع