أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون إيرانية » وصول المدونة الإيرانية ندى أمين إلى تل أبيب بعد قبول لجوئها في إسرائيل

وصول المدونة الإيرانية ندى أمين إلى تل أبيب بعد قبول لجوئها في إسرائيل

وصلت المدونة الإيرانية ندى أمين، التي تخشى من الاضطهاد في طهران لعملها مع وسائل إعلام إسرائيلية، إلى تل أبيب قادمة من تركيا، بعد أن قدمت وزارة الداخلية الإسرائيلية لها عرضا للجوء.

وصلت إلى إسرائيل اليوم الخميس (العاشر من أب/أغسطس 2017) المدونة الإيرانية ندى أمين قادمة من تركيا حيث كانت تخشى أن تقوم السلطات بإبعادها. ورحب وزير الداخلية الإسرائيلية أرييه درعي في تغريدة على تويتر بالمدونة (32 عاما) التي كانت تكتب من تركيا للصفحة باللغة الفارسية لموقع “تايمز أوف إسرائيل”. وكتب “مرحبا بك في إسرائيل”.

وكانت ندى أمين قد فرت في 2014 من إيران بعد أن حققت معها السلطات الإيرانية عن علاقتها بإسرائيل. وواصلت أمين كتابتها من تركيا.

وقام ديفيد هيوروفيتش رئيس تحرير الموقع الالكتروني الإسرائيلي باستقبالها في مطار تل أبيب ونشر صورته معها. وقد شكر السلطات الإسرائيلية على استقبالها. وأوضح أن أمين كانت تقيم بطريقة غير مشروعة في تركيا وتخشى إبعادها إلى إيران حيث يمكن أن تتعرض حياتها للخطر. وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الحكومة التركية قررت في تموز/يوليو الماضي تسليمها لإيران.

ولا يحق للإيرانيين بشكل عام دخول إسرائيل بسبب العداء بين البلدين. لكن وزير الداخلية الإسرائيلي أرييه درعي كان قد قال إنه سيصدر تأشيرة سفر خاصة للمدونة وذلك بعد التماسات قدمتها نقابات صحفية في إسرائيل. وقال درعي في بيان إنها “صحفية حياتها في خطر حقيقي. وسمحت بدخولها دون تأخير في ضوء الظروف الإنسانية الواضحة”.

وكانت نقابة الصحافيين الإسرائيلين قد طالبت قبل عدة أيام برسالة، من وزير الداخلية السماح للصحافية الإيرانية بالدخول لإسرائيل لأنه “من المرجح أن يتم القبض عليها فور وصولها إلى إيران، وستكون حياتها معرضة لخطر الإعدام بسبب عملها الصحافي لأنها كتبت عدة أعمدة رأي على موقع “تايمز أوف إسرائيل”، حسب الموقع الالكتروني نفسه.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (أ ف ب، د ب أ، رويترز)

المصدر: دويتشه فيله