أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » خط فصل بين قوات سورية الديمقراطية وقوات النظام برعاية روسية -أمريكية في دير الزور

خط فصل بين قوات سورية الديمقراطية وقوات النظام برعاية روسية -أمريكية في دير الزور

أعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية ، عن خط تمّ الاتفاق عليه من خلال وساطة روسيا، لمنع حدوث تصادم بين قوات النظام وقوات سورية الديمقراطية.

وقال المتحدّث باسم التحالف “ريان ديلون” في مؤتمر صحفي: “تم الاتفاق بين التحالف الدولي وروسيا على خط الفصل بين مناطق تواجد قوات النظام السوري وقوات سورية الديمقراطية في ريف دير الزور لمنع التصادم” ، موضحاً: “نحن نقوم بتحديد خطوط منع التصادم يومياً مع روسيا”.

وفي سياقٍ متصل، أحرزت قوات سورية الديمقراطية تقدماً جديداً خلال حملة “عاصفة الجزيرة” وتمكنت القوات خلال 48 ساعة من الوصول إلى مشارف مدينة دير الزور، والسيطرة على مساحات شاسعة شرقي نهر الفرات.

وسيطرت قوات سورية الديمقراطية على عدّة قرى ومناطق منها منطقة الحجيفات، ومنطقة حمر الطويل، ومنطقة العربيدي، وقرية المالحة، ورقب الحكومة، إضافة للسيطرة على المدينة الصناعية في دير الزور بشكل كامل، كما تم قطع طريق دير الزور- الحسكة الذي كان يستخدمه تنظيم داعش كطريق لإمداداته بين مناطق الحسكة ودير الزور.

من جانبه قائد مجلس دير الزور العسكري التابع لقوات سورية الديمقراطية “أحمد أبو خولة” قال إنّ عناصر تنظيم داعش يحاولون إيقاف تقدم مقاتليهم صوب المدينة بطرق عدّه، كاستخدام العربات المفخخة والهجمات الانتحارية بشكل كثيف جداً.

وبيّن أبو خولة أنّ “العشرات من أبناء دير الزور انضموا إلى صفوف قواتهم قوات مجلس دير الزور العسكري منذ بدء الحملة”.