أخبار عاجلة
الرئيسية » حكايات من سوريا » هكذا يكولك لاعبي كرة القدم السوريون عمر السومة: لو لم أكن لاعباً لتمنيت أن أكون ضابطاً

هكذا يكولك لاعبي كرة القدم السوريون عمر السومة: لو لم أكن لاعباً لتمنيت أن أكون ضابطاً

عاود مهاجم المنتخب السوري عمر السومة اقحام نفسه بأحاديث سياسية، بعد تغنيه وشكره لبشار الأسد وأخيه ماهر، تحدث في شريط تداوله سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي، قال فيه إنه لو لم يكن لاعباً لتمنى أن يكون ضابطاً في الجيش.

إذ نشرت إحدى الصفحات الموالية الاثنين، تسجيلاً مصوراً لكل من اللاعبَين عمر السومة ومحمود المواس يجيبان فيه على أسئلة أحد الصحفيين في أستراليا، التي تناولت مواضيع مختلفة، وفي رد السومة على سؤال الصحفي عما كان يود أن يكون عليه لو لم يكن لاعباً قال إنه يتمنى أن يكون “ضابطاً في الجيش”، مضيفاً في رده على الرتبة التي يحب، قال: “ما في رتبة… نبدأ بالمجند”.

السومة كان قد وصل إلى مطار دمشق الدولي يوم الثلاثاء 5 أيلول/سبتمبر، بعد غياب ست سنوات نتيجة موقفه السياسي الذي كان أقرب إلى المعارض، وذلك بعد تعادل منتخب النظام مع منتخب إيران في المباراة التي جمعتهما في طهران، وتأهل منتخب النظام إلى الملحق الآسيوي لكأس العالم في روسيا 2018.

شكر السومة بشار الأسد وشقيقه ماهر الأسد، على إطلاق سراح زميلٍ له من سجون النظام بعد اعتقالٍ دام لسنوات، في وقت تحدث فيه ناشطون عن عقد صفقةٍ بين السومة والنظام خرج بموجبها زميله.

هذا ويلعب المنتخب السوري مع نظيره الأسترالي غداً في مباراة حاسمة على طريق التأهل لمونديال روسيا 2018.



تنويه : ماينشر على صفحة حكايات من سوريا تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع