أخبار عاجلة
الرئيسية » تكنولوجيا » تفاعل مع الصور والفيديوهات الـ3D.. فيسبوك تعلن عن المشاركات ثلاثية الأبعاد

تفاعل مع الصور والفيديوهات الـ3D.. فيسبوك تعلن عن المشاركات ثلاثية الأبعاد

أعلنت فيسبوك، الأربعاء 11 أكتوبر/تشرين الأول 2017، وضمن مؤتمر مطوري Oculus Connect في مركز سان خوسيه للمؤتمرات، عمَّا أطلقت عليه اسم المشاركات ثلاثية الأبعاد 3D، والتي تُمكن المستخدم من مشاركة عناصر ثلاثية الأبعاد في الواقع ثنائي الأبعاد أو ثلاثي الأبعاد.

وتسمح التقنية الجديدة للمستخدم بالتحرك داخل وخارج الواقع الافتراضي بسلاسة، وإنشاء مشاهد ثلاثية الأبعاد كرتونية تفاعلية، ضمن فيسبوك، من خلال استعمال أدوات إبداعية جديدة ومشاركة التجربة من داخل تغذية منصة Facebook Spaces أو Oculus، ونشرها ضمن تغذية منصة فيسبوك.

ويعتبر الإعلان بمثابة وسيلة جديدة للمستخدمين الذين تعبوا من أن تقتصر المشاركات على النص أو الصور أو مقاطع الفيديو فقط عند نشرها ضمن فيسبوك، وتعد هذه المشاركات نوعاً جديداً من تغذية آخر الأخبار، التي تتيح للناس إنشاء عناصر ثلاثية الأبعاد، ومن ثم نشرها بشكل مباشر ضمن فيسبوك.

ويمكن لجميع مستخدمي الشبكات الاجتماعية عرض تلك العناصر ثلاثية الأبعاد، والتفاعل معها حتى دون الحاجة إلى نظارة واقع افتراضي، وعرضت فيسبوك ضمن مؤتمر الإعلان عدة أمثلة من المشاركات ثلاثية الأبعاد.

ويسمح التحديث للمطورين بإنشاء عناصر وكائنات ثلاثية الأبعاد، إما في بيئة Oculus أو ضمن Facebook Spaces، ومن ثم مشاركتها في خلاصة الأخبار، وعلى سبيل المثال يمكن نشر شاحنة صغيرة ثلاثية الأبعاد، ومن ثم يمكن للناس تدوير هواتفهم في اتجاهات مختلفة لعرضها من جميع الزوايا، كما يمكن التمرير عبر أشياء مثل باب الشاحنة لفتحه.

وتعتمد الطريقة الجديدة بشكل كبير على المطورين، من أجل إنشاء أمور قابلة للنشر على فيسبوك، ويمكن اعتبارها طريقة عمل متعبة من أجل مشاركة واحدة على فيسبوك، إلا أنها قد تكون في نهاية المطاف بمثابة وسيلة أنيقة لمطوري Oculus لعرض الأشياء التي يقومون بها.

كما أن هذا النوع الجديد من آخر الأخبار لديه القدرة على زيادة عدد جمهور الواقع الافتراضي، من خلال السماح للأشخاص بمعاينة بعض من أحدث الإبداعات دون الحاجة إلى نظارة واقع افتراضي.

تجدر الإشارة إلى قيام فيسبوك بإطلاق تغذية الأخبار كمنصة للنصوص فقط في بداية الأمر، إلا أنها توسعت لاحقاً لتشمل الصور والفيديو والفيديو المباشر وفيديوهات 360 درجة، ويمكن أن تشكل عملية إضافة هذه الفئة الجديدة من المحتوى القابل للمشاركة توسعاً كبيراً آخر لتغذية الأخبار، حيث إنها تجمع بين ما توفره المنصات المختلفة.