أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » تركيا تكذّب الاتحاد الأوروبي بشأن الدعم المالي من أجل اللاجئين على أراضيها

تركيا تكذّب الاتحاد الأوروبي بشأن الدعم المالي من أجل اللاجئين على أراضيها

قال وزير شؤون الاتحاد الأوروبي كبير المفاوضين الأتراك عمر جليك، إن تصريحات الاتحاد حول التزامه بالدعم المالي لتركيا من أجل اللاجئين على أراضيها، “منفصلة عن الواقع”.

جاء ذلك خلال تصريح للصحفيين، حول إعلان رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، أنهم سيلتزمون بتسديد 6 مليارات يورو (7.02 مليارات دولار) لتركيا.

وأشار جليك بحسب وكالة الأناضول إلى أن المسؤولين الأوروبيين، بينهم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، يقولون إنهم “صادقون وملتزمون لكن من الواضح أن العلاقة بين الوعود والحقيقة منقطعة عند الاتحاد الأوروبي”.

وبيّن الوزير التركي أن بلاده لا ترى شيئا فعلياً بشأن الوعود الأوروبية، مؤكّدا أن موعد تقديم الدفعة الثانية من المساعدات (3 مليارات يورو) قد حان، لكن الاتحاد لم يقدّم بعد حتى ثلث الحزمة الأولى.

وفي 18 آذار 2016، توصلت أنقرة والاتحاد الأوروبي في بروكسل، إلى اتفاق يهدف إلى مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب البشر. وتقوم تركيا بموجب الاتفاق، الذي بدأ تطبيقه في 4 نيسان من نفس العام، باستقبال المهاجرين الواصلين إلى جزر يونانية، ممن تأكد انطلاقهم من تركيا.

وضمن بنود الاتفاق، يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل إعادة المهاجرين غير السوريين إلى بلدانهم، بينما يجري إيواء السوريين المعادين في مخيمات ضمن تركيا، وإرسال لاجئ سوري مسجل لديها إلى بلدان الاتحاد الأوروبي مقابل كل سوري معاد إليها.

ومن ناحية المساعدات المالية في إطار الاتفاق، تعهد الاتحاد الأوروبي لأنقرة، بتخصيص 3 مليارات يورو للاجئين في تركيا بموجب خطة عمل، إلى جانب اتفاق ملحق يقضي بتخصيص 3 مليارات يورو إضافية يقدمها الاتحاد لصالح اللاجئين حتى نهاية 2018.