أخبار عاجلة
الرئيسية » اخترنا لكم » 16 سؤالاً يجب أن تطرحها في أوَّل لقاءٍ للزواج.. ستكشف لك الكثير عن شريكك

16 سؤالاً يجب أن تطرحها في أوَّل لقاءٍ للزواج.. ستكشف لك الكثير عن شريكك

هل تعيد ترتيب السرير في الصباح؟

إذا كنت انطوائياً أو تكره التجمل والمجاملات، خصوصاً أثناء أول لقاء مع من يريد الارتباط بك، ولا تجيد الحديث بسلاسة وهي مهمة ليست سهلة.

لمساعدتك في فهم ما ذكرناه مسبقاً، طلبنا من المحللين وعلماء النفس، الذين يعملون مع الأزواج والعلاقات الزوجية، أن يطرحوا علينا مواضيع محادثة جيدة لأول موعد. وهنا ما قالوه لنا.

1- ما هو الشيء الذي تفتخر به في أمك؟

نستنبط من هذه الطريقة الأشياء التي تجعل الشخص الآخر أكثر فخراً. ومنها سوف يبدأ حديثه بطريقة إيجابية وسوف يقدم أفضل ما عنده.

أما في العلاقة، فتعد القيم المشتركة أكثر أهمية من المصالح المشتركة، وبهذا السؤال، سوف تكتشف الجوانب الأكثر أهمية في حياته وفقاً لما ذكره إيسيا ماكيمي، استشاري العلاقات الزوجية والصحة الجنسية من جامعة ملبورن، أستراليا.

2- إذا كنت بحاجة إلى المشورة من شخص حي أو ميت، من سيكون وماذا كنت تسأل؟

يمكنك اكتشاف أشياء كثيرة من خلال هذا السؤال، على سبيل المثال، تستطيع تقييم قدرة الشخص الآخر على الاستجابة الفورية أو معرفة مدى فطنته واتساع خياله أو تعطيك الإجابة فكرة عن كيفية درايته بالعالم الخارجي.

سوف يذكر الأشخاص المعجب بهم، ومن ثم يمكنك معرفة ما إذا كانت قيمهم تتماشى معك أم لا.

يمكن من خلال اختياره معرفة إذا كنت ستتزوج من شخصية تقليدية أم شخصية متطورة. أما عن سؤال النصيحة، فإنه سيحاول قول الكثير من الأهداف التي تعنيه في الحياة، لذلك عليك الانتباه “هذا ما أشارت إليه سوزان بيز جادوا، المعالج الزوجي والمؤلف المشارك لكتاب The New I Do.

3- هل تعيد ترتيب السرير في الصباح؟

“الجواب على هذا السؤال يكشف عن الأهمية التي يمنحها الشخص للنظام والنظافة، خاصة عندما لا يتوفر وقت كاف. مما يتيح الفرصة من أجل حديث شيق عن الروتين الصباحي ومعرفة إذا كانت دماغه نهارية أكثر أم ليلية “هذا ما ذكره -مستشار العلاقات الزوجية في شيكاغو- دانيال كيبلر.

4- ما هو أسوأ تاريخ لك؟

أوضح عالم النفس في جامعة سانتا مونيكا، في كاليفورنيا سبنسر سكوت أنه يمكنك طرح هذا السؤال فقط إذا شعرت أن الأمور تسير على ما يرام، لأنه من الجواب يمكن أن نفهم هل يمكن أن ينجح الشخص الآخر في تغيير نوعية السؤال ويحكي شيء مضحك بدلاً منه؟.

وبالإضافة إلى ذلك، تعد فرصة جيدة لإنشاء علاقة على الفور مع الطرف الآخر بأن هذا الشيء قد أثارك وأنت تتعاطف معه أيضاً، وبذلك تتكون لديه ذكرى جيدة بشكل غير واع على مدى حسن أول لقاء بينكما، مقارنة بما قد ذكر من قبل.

5- إذا كان يمكنك استخدام عصا سحرية الآن ويمكنك تغيير حياتك، كيف يمكن أن تكون هذه الحياة الجديدة؟

يعد هذا السؤال متشابهاً غالباً مع ما يستخدمه علماء النفس مع العملاء عند مساعدتهم على التفكير في مشكلة ما بطريقة مختلفة.

ولكنه يفيد أيضاً في اكتشاف أشياء أكثر عن آمال الشخص وأحلامه. إذا كنت تحبين الحياة في المدينة وجاءت إجابته هكذا: “أود أن أعيش على قمة جبل بدون هواتف خلوية”، فهذا ينم عن احتمالية عدم توافق الأهداف بينكما” حسبما قال المعالج النفسي آبي رودمان.

6- ما هو الشيء الذي يمكن أن تتحدث عنه ليوم كامل؟

ذكرت كارين غولدشتاين -عالمة النفس والعلاقات الزوجية في مدينة شيرمان أوكس، في مقاطعة كاليفورنيا- أنه يمكن لسؤال بسيط مثل هذا – أو مجرد طرح “ما الشيء الذي تتحمس له كثيراً؟” أن يعطي أدلة حول قيم الشخص، وأخلاقه، وأهدافه ودوافعه.

إذا كان الجواب “عائلتي”، فهناك فرصة جيدة أن يكون من ضمن أولوياته بناء مستقبل مزدهر مع الشريك، سواء على المستوى العاطفي والاقتصادي.

أما إذا كان الجواب “مباريات كرة القدم” فإنه على أتم استعداد لمشاهدة العديد من المباريات الأخرى.

7- خلال عطلتك الماضية، هل قمت بالتخطيط لكل شيء قبل انطلاقك أم تركت نفسك كيفما تشاء؟

يكشف هذا السؤال الكثير عن نمط حياة كل شخص وشخصيته. بالنسبة لكثيرين، يعد التخطيط لكل خطوة في العطلة، مصدر قلق ويجعلها أكثر توتراً.

من ناحية أخرى، يشعر أولئك الذين يحبون التخطيط بالارتياح عندما يخططون ويحسبون كل خطوة في إجازاتهم. وقال عالم النفس في مدينة ديترويت، أنطونيو بوريلو، أن هذا السؤال يكشف أشياء كثيرة عن شخصيتك، لأنه يعكس نمط حياة الشخص الآخر.

8- عندما تصبح عجوزاً، ما الذي تريد أن يذكرك به الناس؟

هذا السؤال ممتع، لكنه يخبرك أيضاً عن أولويات الشخص الآخر. يتحدث الجميع عما يفعله الشخص في الوقت الحاضر سواء كان محاسباً أو يستعد للحصول على درجة الماجستير على سبيل المثال، ولكن هذا لا يعبر حقاً عن أولويات الشخص.

لهذا السؤال مغزى عميق، بعيد كل البعد عن كونه استجواباً. هذا ما أوضحه استشاري علاقات زوجية في مدينة دينفر- هارون أندرسون.

9- ما هي النصيحة التي لو كان بإمكانك أن تعطيها لنفسك أثناء فترة الثانوية؟

يكشف لك هذا السؤال عن كيفية نشأة الشخص الآخر، ويمكنك أيضاً معرفة مدى التغيرات التي لحقت به منذ ذلك الحين حتى الآن، وما استطاع تغييره إلى الأفضل. وفقاً لما قاله استشاري العلاقات الزوجية في نيويورك – ديان سبير.

10-ما هو الشيء الأكثر إحراجاً أو الغريب الذي حدث لك مؤخراً؟

قالت الطبيبة النفسية من مدينة سان دييغو- كريستين زيسينغ، أنه من خلال طرح هذا السؤال يمكنك معرفة إذا كان الشخص الآخر على استعداد لإظهار نفسه في صورة ضعيفة ومتواضعة، وإذا كانت لديه روح الدعابة أم لا.

إذا عرف الشخص كيف يضحك على نفسه، فمن المرجح جداً أنه سوف يستوعب الأمر عندما تعترف له عن أي شيء.

11- كيف تفكر في الصدقة؟

يعد الشخص السخي أفضل شريك، يمكنك معرفة ذلك من خلال طرح سؤال مماثل وهو هل تهم بالتطوع؟! – هذا ما ذكره مستشار العلاقات الزوجية فى مدينة جرينسبورو بولاية نورث كارولينا – توم موراي.

12- ما هو أفضل ما تحبه في صديقك المفضل؟

هذا السؤال يكشف عن القيم التي يعتز بها الشخص الآخر من أجل علاقات مستقرة ودائمة والدور الذي تلعبه هذه القيم في حياته.

استمع له بحرص لأنه يتحدث عن الجوانب التي يحبها في أصدقائه والطريقة التي تربطهما وإيلاء الاهتمام خاصة في المواقف التي يبتسم فيها أثناء الحكي، لأنها تكشف لك بمنتهى الصراحة عما يبحث عنه في شريك حياته.

بهذه الطريقة سوف تعرف من أي نوع يكون أصدقاؤه، ومدى اهتمامه من أجل الحفاظ على استقرار هذه العلاقات. وفقاً لحوار عالمة النفس في واشنطن، أليسيا أتش كلارك.

13- إذا كان بإمكانك دعوة موسيقار، وسياسي، وزوجين مشهورين وعضو واحد من عائلتك لتناول العشاء، ومن الأشخاص الذين سوف تختار؟ وأين ستنظم العشاء وما هي قائمة تشغيل الموسيقى التي ستختارها؟

يقيم هذا السؤال إبداع الشخص وشخصيته. عندما تعرف شخصاً ما، من المهم معرفة مصالحه وقيمه وأفكاره السياسية وكيفية تفاعله في السياقات الاجتماعية.

كما أنه يسمح لك بفهم كيفية استخدامه لخياله، والتي يمكن أن تكون مفيدة في وقت لاحق في علاقتك وفي ممارسة الجنس. هذا ما ذكره شانون تشافيز، عالم النفس في لوس أنجليس.

14- ما هو الشيء الذي تكره أن يوجد في شريك حياتك؟

في أول مقابلة، نسعى جميعاً إلى أن نظهر بطريقة أفضل ولكن هذا السؤال يفسح الطريق للحوار بأن يكون أكثر صادقاً.

على سبيل المثال، إذا كان لا يحب الفوضى وكنت أنت شخصاً فوضوياً؟ ربما هذا يسبب الكثير من المشاكل بينكما فيما بعد، أما إذا كان يكره الموسيقى الشعبية، وأنت تكرهها أيضاً فهذا يشير على وجود الانسجام بينكما.

وفقاً لما قاله -ريان هاوز، عالم النفس من باسادينا، في مقاطعة كاليفورنيا.

15- ماذا تفعل في وقت فراغك؟

هناك الكثير من الناس لديهم هوايات، لذلك إذا كان الشخص من هذه الفئة فلا قيمة إذا للسؤال، لأنه لن يعطي إجابة خاصة أو مفيدة.

يغلب على أول مقابلة الكثير من التوتر، فسوف يضطر إلى إضافة لمسة لطيفة من حياته اليومية، فيمكن أن يجيب أنه يحب أن يكون مع أصدقائه أو يبحث عن مدونات سياسات للقراءة. وفقاً لعالمة النفس في واشنطن ماري لاند.

16- إذا فزت بالملايين في اليانصيب، ماذا ستفعل بهذا المال؟

باختصار يمكن لهذا السؤال أن يكشف عن مجموعة من القيم الشخصية ويساعدك على معرفة ما إذا كان الشخص أنانياً أم سخياً وودوداً. هذا ما صرحت به- جيني إنغرام، مستشارة علاقات زوجية، في مدينة ناشفيل، في ولاية تينيسي.