أخبار عاجلة
الرئيسية » كتاباتكم » هانم داود: القدس عاصمة إسرائيل

هانم داود: القدس عاصمة إسرائيل

القدس عاصمة إسرائيل
ما هو الهدف الحقيقى وراء إعلان ترامب نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس،تنفيذا لما وعد ترامب أثناء حملته الإنتخابيه لرئاسه الولايات المتحده الأمريكيه،أن يفوز بالرئاسه مقابل إعطاء إسرائيل بعض مايسرها من ناحيه القضيه الفلسطينيه،ولمصالحه الشخصيه قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعترف بأن القدس عاصمة إسرائيل،هل هذا إستغلال لما يحدث للعرب فى العراق وليبيا وسوريا واليمن،أم أنها ورقه ضغط على من ولماذا وما الذى يريده فى هذا التوقيت
وقالت رئيسه الوزراء البريطانيه ماي بأن القدس مدينه قديمة و تتقاسمها إسرائيل مع دولة فلسطينية مستقبلية
نفهم من قولها مع أشخاص فلسطينيه ترضى بإقتسام أرضهم مقابل أشياء هل بيع الضمير والوطنيه والرجوله والأصل والجذور والعرض والكرامه يساوى ماذا،كما تقول مدينه قديمه و تتقاسمها إسرائيل مع دولة فلسطينية مستقبلية(هى الأرض جوال ممزق معبأ قطن أو أرز مثلا وأصحابه أى أصحاب الجوال لا تستطيع حمل الجوال وأى أحد يحمل معهم الجوال بإيدك يا فلان نعين سوا الجوال ولك نصفه ياعم وأهى الحسنه بعشر أمثالها)أرض الإنسان لا يفرط فى شبر فيها وخصوصا بلده وطنه وليس مكانا أو قطعه أرض يملكها شخص وهو حر يهبها لمن يشاء،الأرض الأرض ياناس بنضحى فيها بما هو أغلى من الروح أغلى من كل شىء الأبناء
.كانت بريطانيا وأمريكا يد واحده حتى دمروا العراق،
ندعوا الله بنصره أهل فلسطين والعرب وأن نكون يدا واحده فيما يرضى الله وضد أعداء بلادنا
………………هانم داود…………………………



تنويه : ماينشر على صفحة كتاباتكم تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع