أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » “رد الطفيان” تبتلع العقيدين “محمد نور الدين ناصر” و ” وسام الجحجاح ” من جيش المجرم بشار

“رد الطفيان” تبتلع العقيدين “محمد نور الدين ناصر” و ” وسام الجحجاح ” من جيش المجرم بشار

خسرت ميليشيا “النمر”، التابعة للعميد سهيل الحسن – رئيس فرع المخابرات الجوية بالمنطقة الشمالية من سوريا، وقائد حملة النظام على ريفي حماة وإدلب، خسرت ثلاثة من أبرز قادتها العسكريين المسؤولين عن الاقتحامات خلال محاولتهم السيطرة على مطار “ابو الظهور”، بريف إدلب الشرقي، أول أمس الأربعاء.

وقالت مصادر ميدانية، إن قائد مجموعات اقتحام المطار، وقائد ميليشيا فوج “التأمين الثاني ،العقيد “محمد نور الدين ناصر”، قُتل على أسوار المطار، إثر كمين اعدته لهم المقاومة السورية، والقتيل من قرية “المضابع” بريف حمص الشرقي.

كما قتل بالكمين نفسه كل من العقيد” وسام الجحجاح”، وهو أحد قيادي قطاع حماة الشمالي في ميليشيا “النمر”، والمدعو “بديع علي حسن” قائد مجموعة “شاهين 3″، وكذلك “ماهر قحطان إبراهيم”،القائد الميداني في ميليشيا “مجموعات شاهين” وهما من منطقة مصياف بربف حماة الغربي، إضافة إلى مقتل 15 عنصراً عرف منهم:
“محمود أحمد، حسن إسماعيل محمد، جمال ناصر عمراني، باسل محمد السوطري وأحمد غانم مهنا”.

وأطلقت فصائل “أحرار الشام، فيلق الشام، جيش العزة، جيش النصر، جيش النخبة، الجيش الثاني، جيش إدلب الحر” صباح أمس الخميس غرفتي عمليات الأولى تحت اسم “رد الطغيان” والثانية باسم “وإن الله على نصرهم لقدير” وسيطروا على أكثر من 14 قرية ونقطة جنوب شرق إدلب وشمال شرق حماة قبل الانسحاب من بعضها والحفاظ على الآخر.