أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » أعدادهم تقدر بالعشرات : “أميركيون وبريطانيون ينضمون للمعركة في عفرين”..

أعدادهم تقدر بالعشرات : “أميركيون وبريطانيون ينضمون للمعركة في عفرين”..

قال مسؤول في قوات سوريا الديمقراطية، الأربعاء 24 يناير/كانون الثاني 2018، إن متطوعين أميركيين وبريطانيين وألمانيين حاربوا تنظيم الدولة الإسلامية، إلى جانب القوات التي يقودها الأكراد، متواجدون الآن في منطقة عفرين للمشاركة في التصدي للهجوم التركي.

وقال ريدور خليل، المسؤول الكبير في قوات سوريا الديمقراطية لرويترز “كانت هناك رغبة من المقاتلين الأجانب الذين قاتلوا في الرقة ويقاتلون في دير الزور للتوجه إلى عفرين”.

ورفض تحديد متى وصل المقاتلون الأجانب لعفرين، لكنه قال إن أعدادهم تقدر بالعشرات. وقال “سيأخذون المعارك للاتجاه التركي”.

جاء هذا التصريح بعد يوم من إعلان الجيش التركي أن 260 على الأقل من مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية السورية وتنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، قُتلوا في عمليته بعفرين.

ونفى ريدور خليل هذه الأنباء، مؤكداً سقوط قتلى، ولكنه رفض ذكر عددهم.

وقال: “نعم هناك شهداء، وهناك قتلى في صفوف وحدات حماية الشعب وقوات سوريا الديمقراطية، ولكن أتحفظ على الرقم”.

وتستهدف العملية التركية في منطقة عفرين وحدات حماية الشعب الكردية السورية، المدعومة من الولايات المتحدة، التي تعتبرها أنقرة جماعةً إرهابيةً، وامتداداً لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض منذ عام 1984 تمرداً في جنوب شرقي تركيا، الذي تقطنه أغلبية كردية.