أخبار عاجلة
الرئيسية » حكايات من سوريا » معلومات عن سرقة كنيسة مارجرجوس للروم الارثوذوكس في محردة

معلومات عن سرقة كنيسة مارجرجوس للروم الارثوذوكس في محردة

إضاءات سورية

 

في حادثة هي الاغرب في تاريخ البلد
كنيسة مارجرجوس للروم الارثوذوكس في محردة تم سرقتها هذه الليلة
وفي معلومات أولية ان ماتم سرقته هو صناديق التبرعات والايقونات الثمينة والكؤوس الذهبية وتخريب كبير داخل الكنيسة
من ياترى يفعلها ؟!

 

كنيسة مارجرجوس بمحردة تتعرض للسرقة ونهب ماطالت أيدي الفاعلين ..
اللي دمر بلد بكاملو ببيوتها وجوامعها وكنايسها وشرد اهلها وهجرهم مارح يوقف عند كنيسة
مين ياترى رح يتبنى عملية التفجير .. ؟ عفوا عملية السرقة

قولكن في فرق ؟!!!!!

 

أورينت

تناقلت صفحات موالية للنظام خبر تعرض كنيسة “جاروجيوس” في مدينة محردة بريف حماة الشمالي، والخاضعة لسيطرة النظام لعملية سرقة طالت محتويات ثمينة وأيقونات أثرية ذهبية مقدسة لدى المسيحيين الذي يشكلون غالبية سكان المدينة.

ونقلت صفحات يديرها موالون للنظام صورا لما قالت إنها للكنيسة عقب تعرضها لسرقة وصفت بالكبيرة طالت كؤوسا ذهبية مقدسة وصندوق التبرعات الخاص بالكنيسة، إضافة إلى تكسير وتخريب محتوياتها.

عملية السرقة أحدثت ضجة عارمة على مواقع التواصل ولا سيما بين أبناء مدينة محردة الذين حمّلوا المسؤولية المباشرة لمليشيا الدفاع الوطني في تعفيش الكنيسة، وخاصة أن تلك المليشيا تعمل بشكل دائم على تسيير دوريات ليلية في المدينة وفق ما ذكر الأهالي.

وعلّق أحد أهالي المدينة على حسابه في فيسبوك بقوله: “كيف صار هيك وين أعين الشرطة والأمن والدفاع الوطني الساهرة ؟؟؟”، بينما تساءل آخر “ليش مستغربين ..الجيش من 4 سنين قام بسرقة الجوامع والمكيفات والسجاد وما احترموا… الجامع من المقدسات.. هذا الحكي من 2014 ..بقصد هون الجيش وملحقاته الرديفة ..ولسا بيطالعوا نكت عالتعفيش والسرقة مثل هذا قهوجي اللي بيسرق ويصور وكأنه عامل انجاز… وبالآخر حاميها ..حراميها”.

نبش مدافن المسيحيين 
وكانت  كاميرا أورينت رصدت في 13 الشهر الجاري جانباً من أعمال التعفيش التي قام بها عناصر نظام الأسد في مدينة حرستا وتحديداً في حي العجمي بعد تحريره من قبل فصائل الثوار ، حيث اكتشف الثوار أن عناصر النظام قاموا بنبش مدافن المسيحيين ونهبها بشكل كامل سعياً لسرقة مقتنيات الموتى التي توضع في قبورهم.

طبع التعفيش
كما أظهر مقطع فيديو نشرته شبكة “طرطوس اليوم” الموالية لنظام الأسد عنصرا (لم يتضح إن كان ضابطاً) يرتدي اللباس العسكري يقوم بسرقة جهاز كومبيوتر من داخل روضة للأطفال في محافظة طرطوس.

ويعرف عن عناصر قوات نظام الأسد والميليشيات التي تساندها أنها باتت تعتاش على سرقة منازل المدنيين بعد تهجير أهلها وتنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مئات الصور ومقاطع الفيديو التي تظهر هؤلاء وهم يقومون بتوثيق سرقاتهم.



تنويه : ماينشر على صفحة حكايات من سوريا تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع