أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » منطقة المرج في الغوطة الشرقية منكوبة بعد اسابيع من القصف المكثف

منطقة المرج في الغوطة الشرقية منكوبة بعد اسابيع من القصف المكثف

أعلن المجلس المحلي لمنطقة المرج اليوم الاثنين، أن المنطقة منكوبة بالكامل، بسبب استمرار قصف قوات الأسد وحليفها الروسي على بلدات المنطقة منذ اسابيع، دون توقف.

وقال المجلس في بيانه “منذ تاريخ 29/12/2017 قامت قوات النظام مدعَما بالميليشيات الإيرانية والطائفية، وبغطاء روسي، بحملة عسكرية عسكرية واسعة على منطقة المرج من عدة محاور، وهي ( النشابية، مزارع البلالية، حزرما، وحوش الصالحية، وعين زريقية، والصالحية)، مستخدما فيها جميع أنواع الاسلحة المحرمة دوليا، وغاز الكلور السام مستهدفا الأبنية السكنية”.

وأضاف بيان المجلس المحلي أنه قصف قوات الأسد وحلفائه المستمر “أدى إلى تهجير 1597 عائلة من هذه المناطق، واستشهاد 60 شخص، وأصابة ما يزيد عن 143، رافقه تدمير ما يزيد عن 850 منزل دمارا كليا، وتضرر ثلاثة مدارس في المنطقة”.

وأفاد المجلس بناء على ما تعرضت له بلدات ومناطق المرج لاضرار في البنية التحتية وتهجير المدنيين، فأنه يعلن أن منطقة المرج منكوبة بالكامل، في ظل استمرار الحملة العسكرية عليها”.

وأصدر مكتب طوارئ عربين بيانا بضرورة وقف القصف على المدينة، بعد تضرر نسبة كبيرة من الملاجئ الموجودة فيها، بلغ 17 ملجأ، وخروج عدة مدارس عن الخدمة، وتدمير مئات من المنازل المدنيين بشكل كبير، وتهجير أكثر من 1500 عائلة.