أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » بعد عامين من إغلاقها… كندا تعيد فتح قنصلية النظام “الفخرية” في مدينة “مونتريال”

بعد عامين من إغلاقها… كندا تعيد فتح قنصلية النظام “الفخرية” في مدينة “مونتريال”

بعد عامين على الإغلاق بسبب تهم طالت القنصل نفسه حول (الإتجار بالمخدرات) وغيرها، عادت القنصلية الفخرية في مدينة “مونتريال”الكندية لاستئناف عملها من جديد من تقديم الخدمات للسوريين الموجودين في كندا.

ونقلت صحيفة “الوطن” الناطقة باسم النظام عن وكالة «أنباء المغتربين» الكندية قولها أمس إن القنصلية الفخرية السورية في مونتريال (كندا) ستستأنف تقديم خدماتها للرعايا السوريين ابتداء من أول شهر شباط المقبل وسيكون برنامج عملها خلال الأيام بين الاثنين والجمعة من كل أسبوع من التاسعة صباحاً وحتى الواحدة ظهراً.

وبتاريخ العاشر من شهر شباط عام 2016 أذاعت إذاعة «الشرق الأوسط» الكندية بيان وزارة الخارجية بإقفال القنصلية السورية في مونتريال، ووضع حد لمهام قنصل سورية الفخري “نيللي كنعو”.

حيث دانت الهيئة الفيدرالية العليا في كندا، القنصل الفخري السوري لديها “نيللي كنعو” بتهمة الاتجار بالمخدرات، واعتبرتها مذنبة واتخذ بحقها عدة عقوبات صارمة.

وعلى الرغم من اصدار حكم قطعي بحق “كنعو” من قبل المحكمة، إلا أنها ادعت أن المعارضة السورية هي من لفقت لها ذلك لدى الحكومة الكندية، وقد خاطبت وزارة الخارجية السورية، وأبلغتها بأن المعارضة السورية دبرت لها “المكيدة” بسبب مواقفها الوطنية، وسط فضيحة جديدة يتلقاها مسؤول في حكومة النظام السوري.