أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » الأمم المتحدة: الضربات الجوية على مراكز طبية سورية تحرم مئات الآلاف من حقهم في الصحة

الأمم المتحدة: الضربات الجوية على مراكز طبية سورية تحرم مئات الآلاف من حقهم في الصحة

نددت الأمم المتحدة بموجة الضربات الجوية على مراكز طبية في سورية، ومنها هجوم أخرج مستشفى يخدم خمسين ألف شخص من العمليات مؤخراً.

فقد قال بانوس مومسيس منسق الشؤون الإنسانية الإقليمي للأمم المتحدة، إن الهجمات المستمرة على مستشفيات ومنشآت طبية أخرى في شمال غرب سورية أفزعته، وأشار إلى أن ذلك يحرم مئات الآلاف من الناس من حقهم الأساسي في الصحة.

مومسيس أضاف إن هذه كانت المرة الرابعة في عشرة أيام التي تسببت فيها ضربات جوية في أضرار هيكلية كبيرة بمستشفى في سراقب. ودمر هجوم جوي مركزاً طبياً يخدم عشرة آلاف شخص على الأقل في محافظة حلب في نفس اليوم.

وأوضح مومسيس أن العام الماضي شهد 112 هجوماً موثقا على منشآت صحية في سورية، فضلا عن 13 هجوما على الأقل حتى الآن خلال 2018.، كما قال تقرير منفصل للأمم المتحدة إن 272345 شخصا نزحوا ضمن إدلب في الفترة بين 15 ديسمبر/ كانون الأول و24 يناير/ كانون الثاني.

هذا وقتل خمسة أشخاص على الأقل بينهم طفل وأصيب ستة آخرون في ضربتين جويتين على مستشفى عدي الذي يضم 18 سريرا بمدينة سراقب في محافظة إدلب. ويتلقى المستشفى دعما من منظمة أطباء بلا حدود.