أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون عربية » مظاهرات في الأردن تطالب بإسقاط الحكومة وحل البرلمان وإلغاء قرارات رفع الأسعار.

مظاهرات في الأردن تطالب بإسقاط الحكومة وحل البرلمان وإلغاء قرارات رفع الأسعار.

تظاهر اليوم الخميس مئات الأردنيين، أمام مبنى رئاسة الوزراء الأردنية وأمام البرلمان في عمان، وفي السلط مطالبين بإقالة الحكومة وحل مجلس النواب وإلغاء قرارات رفع الأسعار.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها “لا لسياسة التجويع” و”نحن الخط الأحمر، يسقط مجلس النواب” و”تسقط حكومة الجباية”، وهتفوا “هذا الأردن أردنا والفاسد يرحل عنا” و”ليش نسكت، نسكت ليش ومطالبنا لقمة عيش” إضافة إلى “لا تقلي أمن وأمان والشعب كله جوعان”.

ويشهد الشارع الأردني حالة من عدم الرضا، منذ بدء العمل في السبت الماضي بقرار رفع أسعار الخبز بكافة أصنافه المحلية وبزيادات متفاوتة تصل إلى 100 بالمئة.

وكانت الحكومة قررت في 16 كانون الثاني/يناير الماضي رفع سعر الخبز المدعوم وفرض ضرائب جديدة على العديد من السلع والمواد بهدف خفض الدين العام الذي تجاوز 35 مليار دولار، وتضييق الفجوة المالية (العجز) في موازنة العام الجاري، البالغة 1.75 مليار دولار.

وعدلت الحكومة الضريبة الخاصة على السجائر بفرض 20 قرشا على كل علبة وضوعفت الضريبة الخاصة على المشروبات الغازية إلى 20%، بدلا من 10% ورفع مقدار الضريبة الخاصة المفروضة على البنزين (95 و98 أوكتان) إلى 30% بدلا من 24%.

وتخضع معظم السلع والبضائع بشكل عام في الأردن إلى ضريبة مبيعات قيمتها 16% إضافة إلى رسوم جمركية وضرائب أخرى فرضت عبر السنوات الماضية ما رفع كلف المعيشة.