أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون إيرانية » حريق في مبنى وزارة الطاقة الإيرانية وتخوف من انهياره

حريق في مبنى وزارة الطاقة الإيرانية وتخوف من انهياره

شبّ حريق في مبنى وزارة الطاقة في العاصمة الإيرانية طهران، أمس الإثنين، وواصلت فرق الإطفاء السيطرة على النيران، لكنها لم تنجح في إخماد الحريق حتى بعد مرور 24 ساعة من اندلاعه.

وأعربت إدارة فرق الإطفاء عن تخوفها من انهيار المبنى كون النيران منتشرة في أحد الطوابق السفلية تحت الأرض.

وذكرت وكالات إيرانية أن تسع إصابات طفيفة وقعت إثر الحريق، كما أكدت أن الأجهزة المعنية أخلت المباني المجاورة للمبنى المشتعل، تخوفا من امتداد ألسنة اللهب إليها، كما أغلقت الشوارع المؤدية لتلك المنطقة، ما تسبب بازدحام خانق فيها.

وأشارت تقارير رسمية إلى أن رجال الإطفاء يجدون صعوبة في الوصول إلى الطابق الرئيسي، الذي اندلع فيه الحريق، فالمبنى يتكون من ثمانية طوابق، إضافة إلى خمسة طوابق تحت الأرض، منها ما يستخدم مواقف للسيارات أو غرفاً حرارية كهربائية.

كما ظهرت تشققات وانحناءات على البناء، ما زاد من احتمالات انهياره بحسب ما نقلت الوكالات. ومنع الصحافيون والمدنيون من الاقتراب من المنطقة، وانقطع الماء والغاز والكهرباء عن المباني المجاورة للمكان.

من جهته أعلن المتحدث باسم مؤسسة الإطفاء، جلال ملكي، أن فرق الإنقاذ وصلت للمكان بعد اندلاع النيران بفترة وجيزة، وأطفأته نسبيا، لكن ارتفاع درجات الحرارة أدى لاشتعال النيران مجددا.

ونقلت وكالة مهر عن ملكي قوله أيضا إنه تم إخلاء المبنى من موظفيه البالغ عددهم ستين شخصا تقريبا، وأكد إصابة اثنين من رجال الإطفاء بالاختناق، واصفا الإصابات بالطفيفة.

ويتخوف المعنيون من انهيار المبنى، ليتكرر ما حدث خلال حريق شب في الطوابق العليا لأقدم برج في طهران، وهو مبنى بلاسكو التجاري، الذي انهار بالكامل قبل عام من الآن وأدى إلى وفاة رجال إطفاء كانوا يحاولون إخماد النيران داخل المبنى.

وذكرت بعض المواقع أن هذا المبنى التابع لوزارة الطاقة بني في عام 1975، فضلا عن كونه يتقاطع مع بلاسكو بكونه مبنى معدنياً، ما يزيد من احتمال ذوبان أعمدته وانهياره.