أخبار عاجلة
الرئيسية » فرفش » سعر فاكهة الجنارك المرتفع يشعل سخرية اللبنانيين

سعر فاكهة الجنارك المرتفع يشعل سخرية اللبنانيين

تسبّبت صورة تُظهر سعراً مرتفعاً لفاكهة البرقوق الأخضر، المعروفة باسم “الجنارك”، في لبنان، في غضب وسخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد.

وفي الصورة، يظهر أنّ سعر 300 غرامات من الجنارك يساوي 61 ألف ليرة لبنانية (الدولار الأميركي يساوي ألفا وخمسمائة ليرة لبنانية)، ما يعني أنّ سعر كيلو الفاكهة الموسمية يبلغ مائتي ألف ليرة، أي 132 دولاراً أميركياً.

وتسبّب هذا الموضوع في تعليقاتٍ واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، فتساءل البعض عن سبب ارتفاع السعر بهذا الشكل، فيما أشار آخرون إلى أنّ سعر اللوز الأخضر أيضاً مرتفعٌ هذا العام.

وعلى “فيسبوك”، كتبت سهيلة ساخرةً “بعيد الام انسولي جوليري زغيب ومكرزل، جيبولي جنارك، شكرا”. وقال عماد بزي “كانو بالدولار، صاروا بالـ bitcoin وهلأ بالجنارك!”.

وعلّقت سارة مشيك “بدي ازرع كرم جنارك أمّن مستقبل ولادي”، مضيفةً “يعني زعلانة عالجنارك اللي ما أكلتن هيديك السنة. يا سنين اللي رحتي ارجعيلي”.

وقال علي أسعد “انو انا مبارح نمت طبقة وسطى فقت لقيت حالي برجوازي عنده شجرة جنارك”.

وانتشرت أيضاً منشورات خلافية وساخرة حول طريقة لفظ اسم الفاكهة، فبينما يقول عنها بعض اللبنانيين “جنارك” يقول البعض الآخر “جرانك”.

وعلى “تويتر”، انتشر وسم “جنارك” الذي وصل إلى لائحة الأكثر تداولاً في البلاد. ونشر المغردون اللبنانيون صوراً ساخرة عن أقساط بنكية لدفع سعر كيلو الجنارك، بالإضافة إلى استبدال خاتم الخطوبة ببضع حبات جنارك، وإدراج الفاكهة على البورصة، وغيرها.