أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » مساعٍ إسرائيلية لإعادة قوات الـ”إندوف” إلى الجولان

مساعٍ إسرائيلية لإعادة قوات الـ”إندوف” إلى الجولان

قالت مصادر إعلام إسرائيلية في تقارير نشرتها اليوم الخميس 15 آذار/مارس، إن “تل أبيب” تمارس ضغوطاً في الأمم المتحدة ومجلس الأمن لإعادة القوات الدولية إندوف “قوات فض الاشتباك” لهضبة الجولان.

ونقلت القناة العاشرة الإسرائيلية عن مسؤول في الكنيست قوله، إن اسرائيل تمارس حالياً ضغوطاً كبيرة على الأمم المتحدة لإقناعها بإعادة القوات الدولية (إندوف) التي كانت تعمل في الجولان السوري إلى أماكن انتشارها قبل وصول المواجهات العسكرية بين قوات النظام والمعارضة إلى المنطقة عام 2014.

فيما ذكر التلفزيون الإسرائيلي أن التحرك الإسرائيلي جاء في أعقاب بروز مؤشرات على تقدم قوات النظام في المنطقة وأن إسرائيل ترى في تواجد قوات “إندوف” داخل المنطقة أمراً مهماً لمراقبة سلوك (القوات الشيعية) على وجه الخصوص.

وأضاف: “إسرائيل بصدد التحرك في مجلس الأمن بهدف إصدار قرار يقضي بإعادة القوات إلى الجولان السوري مشيرة إلى أن تل أبيب أبدت استعدادها لتقديم حماية عسكرية لضمان عدم المس بالقوات الدولية، رغم الرفض المطلق الذي أبداه قادة القوات الدولية مبررين ذلك بـ “المخاطر التي ينطوي عليها تواجد تلك القوات في المنطقة بسبب تواصل المعارك”.