أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » ضابط تابع لنظام الأسد يقتل زوجته وثلاثة من أفراد أسرتها في دمشق

ضابط تابع لنظام الأسد يقتل زوجته وثلاثة من أفراد أسرتها في دمشق

ارتكب ضابط من ميليشيات نظام الأسد جريمة قتل بحق زوجته وثلاثة من أفراد عائلتها في حي ركن الدين بدمشق.

وأشارت صفحة ركن الدين، إلى أن الضابط قام بقتل زوجته وثلاثة من أفراد أسرتها وهم من عائلة صوان، بعد إطلاق النار عليهم، مستغلاً إطلاق الرصاص العشوائي من قبل حواجز الشبيحة.

وقالت وسائل إعلام النظام إن “الجريمة وقعت في منزل أهل الزوجة، حيث استغل الضابط صوت الرصاص الذي تم إطلاقه احتفالاً بالسيطرة على أجزاء كبيرة من الغوطة الشرقية”.

وأضافت أن “الضابط بعد قتله لزوجته وأفراد عائلتها الثلاث، عاد لمنزله وبلغ عن نفسه”.

وطالب موالون بتنفيد أقسى العقوبات بحق الضابط جراء الجريمة التي وصفوها بـ “الشنيعة”، مشيرين إلى أن انتشار السلاح بين أيدي ميليشيات الشبيحة تسبب بارتفاع الجريمة في الأحياء التي يسيطر عليها النظام، في ظل غياب واضح للأمن والأمان.