أخبار عاجلة
الرئيسية » إقتصاد » تعرف إلى إمبراطورية فيسبوك منذ تأسيسها في 2004

تعرف إلى إمبراطورية فيسبوك منذ تأسيسها في 2004

تعرض موقع “فيسبوك” لخسائر اقتصادية كبيرة خلال الأيام الماضية، على خلفية فضيحة تسريب بيانات نحو 50 مليون مستخدم على الموقع، فكيف تطورت الإمبراطوية المالية للموقع وما هي قيمتها السوقية؟

في التقرير التالي نرصد لك أبرز المحطات في مسيرة شركة موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي من حيث النشأة والتطور والوضع الاقتصادي للشركة التي باتت في غضون سنوات محدودة واحدة من كبريات الشركات العالمية التي تفوق قيمتها السوقية اقتصادات عدة دول عربية مجتمعة.

– في 4 فبراير/شباط 2004، تم إطلاق خدمة فيسبوك عقب تأسيسها من قبل مارك زوكربيرغ بالتعاون مع زميله في جامعة هارفارد إدواردو سافيرين، كانت عضوية الموقع قاصرة في البداية على المؤسسين من طلاب جامعة هارفارد، لكن تم توسيعها إلى كليات أخرى في منطقة بوسطن، وبالتدريج شملت معظم الجامعات في الولايات المتحدة وكندا.

– في الأول من أكتوبر/تشرين الأول 2005، توسع فيسبوك ليشمل 21 جامعة في المملكة المتحدة وغيرها من دول العالم.

– بحلول 26 سبتمبر/ أيلول 2006، تم إتاحة الخدمة لجميع الأشخاص الذين تراوح أعمارهم بين 13 وما فوق مع وجود عنوان بريد إلكتروني سار، وبعدها انتشرت الخدمة في بلدان كثيرة وبات بإمكان أي شخص امتلاك بريد إلكتروني على موقع التواصل الشهير.

– قدرت شركة ياهو قيمة فيسبوك عام 2006 بمليار دولار في عرض لشراء الموقع، بينما قيمت الشركة نفسها بـ8 مليارات دولار بافتراض تحقيق إيرادات تقدر بمليار دولار سنويا حتى 2015.

– في 2007 عرضت مايكروسوفت 300 إلى 500 مليون دولار لشراء 5% من أسهم الشركة، أي قدرت قيمتها الإجمالية بين 6 و10 مليارات دولار.

– اشترت مايكروسوفت في العام نفسه حصة في فيسبوك بلغت 1.6% بقيمة 240 مليون دولار، أي أن قيمة الموقع قدرت عندها بـ15 مليار دولار.

– بدأت فيسبوك طرح أسهمها في بورصة نيويورك في مايو/أيار 2012، وبلغت قيمة السهم 38 دولارا، بينما بلغت قيمة الشركة 100 مليار دولار.

– جمعت فيسبوك من الاكتتاب أقل من خمس إجمالي أسهم الشركة 18.4 مليار دولار.

– عقب طرح الأسهم شهدت قيمتها نموا كبيرا لتصل إلى 190 دولارا للسهم في فبراير/ شباط 2018، بسبب تزايد أعداد المستخدمين والهيمنة على سوق الإعلان الإلكتروني، ما أدى لزيادة العائدات.

– ظل مارك زوكربيرغ مسيطرا على إدارة فيسبوك بعد طرح الأسهم للاكتتاب في البورصة لاستحواذه على نحو 56.9% من القوة التصويتية و28% من الأسهم.

– قيمة الطرح جعلت زوكربيرغ يمتلك ثروة قدرت بـ28 مليار دولار نظرا لعدد الأسهم التي كان يمتلكها.

– بلغ عدد مستخدمي الموقع الناشطين شهريا عند الطرح 845 مليونا.

– صنفت الأسهم المباعة ضمن فئة (A) التي تعطي صاحب السهم صوتا واحدا فقط بينما تعطي فئة (B) عشرة أصوات.

– في العام نفسه، 2012، استحوذت فيسبوك على تطبيق إنستغرام بقيمة مليار دولار.

– في عام 2014 استحوذت فيسبوك على تطبيق واتساب بقيمة 19 مليار دولار.

– في أكتوبر/تشرين الأول 2015 تجاوزت قيمة سهم فيسبوك 100 دولار لتصل القيمة السوقية للشركة إلى 250 مليار دولار.

– في فبراير 2017، بلغ عدد المستخدمين النشطين شهريا 1.86 مليار، وارتفعت قيمتها السوقية إلى 358.8 مليار دولار.

– في يوليو/تموز 2017 بلغت قيمة سهم الشركة 171.6 دولارا لتصل قيمتها السوقية إلى نحو 497 مليار دولار.

– تضم الشركة حاليا 17 ألف موظف حول العالم.

– بلغت إيرادات الشركة في 2017 حوالي 40 مليار دولار، في حين ارتفعت الأرباح إلى 16 مليار دولار تقريبا.

– كشفت الشركة في فبراير/شباط 2018 عن أن عدد المستخدمين النشطين يوميا على موقعها خلال ديسمبر/ كانون الأول 2017 حوالي 1.4 مليار مستخدم، بينما بلغ عدد النشطين شهريا 2.13 مليار مستخدم.

– بلغت القيمة السوقية لفيسبوك بداية مارس/ آذار 2018 حوالي 537.687 مليار دولار لكنها تراجعت مع الأزمة الأخيرة إلى 488.287 مليار دولار، حيث وصل سعر السهم إلى 162 دولارا، قبل أن يعاود رحلة الصعود مرة أخرى.

– فقدت شركة فيسبوك 58 مليار دولار من قيمتها السوقية في أسواق المال الأميركية، بنهاية تعاملات الأسبوع الماضي، وذلك بعد اعتراف مارك زوكربيرغ، مؤسس موقع التواصل الاجتماعي الشهير، بارتكاب أخطاء أدت لاختراق بيانات المستخدمين.

– يمتلك زوكربيرغ، مؤسس فيسبوك، نحو 16% من أسهم الشركة، حيث باع نحو خمسة ملايين سهم من ممتلكاته في “فيسبوك” منذ مطلع العام الحالي.

– يتوقع زيادة خسائر الشركة في ظل بوادر الحرب التجارية الحالية بين الولايات المتحدة وبعض دول العالم الكبرى، حيث أصبحت فيسبوك هدفا للتهديد بفرض ضرائب عليها.