أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » واشنطن: مكالمة واحدة جنبتنا حرباً مع الروس في سوريا

واشنطن: مكالمة واحدة جنبتنا حرباً مع الروس في سوريا

اعلنت واشنطن اليوم الأربعاء 28 آذار/مارس على لسان وزير دفاعها “جيمس ماتيس”، أن “خط الاتصال” بين الولايات المتحدة وروسيا في سوريا جنّب الطرفان حرباً كبيرة كان من الممكن حدوثها في المنطقة.

وقال “ماتيس” في تصريحات صحفية، إن قوات تابعة لقوات النظام انتشرت الأسبوع الماضي شرق الفرات الذي يشكل منطقة خفض التوتر بالتوافق مع روسيا، لكنها اقتربت “إلى حد كبير من مواقع الجنود الأمريكيين.

وأضاف أنه إثر مشاورات بين قائد الأركان الأمريكي الجنرال جو دانفورد ونظيره الروسي الجنرال فاليري غيراسيموف “انسحبت هذه العناصر وقمنا أيضا بتراجع محدود”، مشيراً إلى أن هذه المرة تم حل الأمر عبر الخط الهاتفي لخفض التوتر بين الولايات المتحدة وروسيا.

ولم يحدد ماتيس تاريخ وقوع الحادث، لكن رئاسة الأركان الأمريكية أصدرت الخميس بيانا، أشارت فيه إلى مكالمة هاتفية بين الجنرالين تناولت الوضع في سوريا وموضوعات أخرى ذات اهتمام مشترك.