أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » مقتل 17 مهاجر غير شرعي قادمين عبر الحدود الإيرانية في حادث حافلة شرقي تركيا

مقتل 17 مهاجر غير شرعي قادمين عبر الحدود الإيرانية في حادث حافلة شرقي تركيا

وصل عدد ضحايا حادث السير الذي تعرضت له حافلة كانت تقل مهاجرين غير شرعيين، في وقت متأخر مساء الخميس، شرقي تركيا، إلى 17 وفاة، و36 إصابة، بعد أن اشتعلت النيران بحافلة كانت تقل مهاجرين قادمين عبر الحدود الإيرانية، من جرّاء اصطدامها بعمود إنارة على أحد الطرق الرابطة بين ولايتي إغدير وقارص.

وهرعت سيارات الإسعاف، وفرق الإنقاذ والإطفاء، وقوات الدرك، وعدد من المسؤولين المحليين، لمكان الحادث فور وقوعه، وتم نقل المصابين والمتوفين للمستشفى الحكومي بالولاية، والمهاجرين من جنسيات أفغانية وباكستانية وإيرانية، ممن دخلوا تركيا بطريقة غير قانونية.

وقال تانر باشاران، مساعد مدير الصحة بولاية إغدير، إن المصابين تم نقلهم بواسطة 25 سيارة إسعاف للمستشفى الحكومي بالولاية، وذكر أن بعض الإصابات خطيرة ما قد يرشح زيادة عدد الوفيات.

وتمكنت فرق الإنقاذ من إخماد الحريق الذي اندلع بالحافلة التي لم تترك لها النيران أثرًا.

قال والي إغدير، أنور أونلو، إن الحادث وقع في تمام الساعة 23.45 بالتوقيت المحلي، وأوضح أنه بعد اصطدام الحافلة بعمود الإنارة، واشتعالها، كسر بعض المهاجرين الزجاج وألقوا بأنفسهم خارجها، لتأتي في هذه الأثناء حافلة أخرى تقل مهاجرين آخرين وتصطدم بهم.

تجدر الإشارة أن الحافلة التي من المفترض أن تتسع لـ14 شخصًا، كانت تحمل على متنها 50 وقت وقوع الحادث.