أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » محكمة كويتية تصدر حكم بالاعدام غيابيا على لبناني وزوجته السورية في قضية مقتل “فلبينية الفريزر”

محكمة كويتية تصدر حكم بالاعدام غيابيا على لبناني وزوجته السورية في قضية مقتل “فلبينية الفريزر”

الإعدام للبناني وزوجته السورية في قضية مقتل “فلبينية الفريزر”

قضت محكمة الجنايات الكويتية بالإعدام شنقًا على المتهم اللبناني بقتل العاملة الفلبينية في الكويت، وزوجته السورية.

ووفق ما ذكرت صحيفة “الأنباء” الكويتية فإن القرار صدر غيابيًا اليوم، الاثنين 2 نيسان، بسبب وجود المتهمين خارج الكويت، في حين سيسمح لهما بالمثول أمام القضاء الكويتي والدفاع عن نفسيهما قبل تنفيذ الحكم.

وكانت قضية “فلبينية الفريزر” أثارت الرأي العام الكويتي والفلبيني حين عثرت السلطات الكويتية، في شباط الماضي، على جثة العاملة داخل فريزر في شقة مهجورة بحي السالمية في الكويت.

وقال الطب الشرعي حينها إن العاملة الفلبينية قتلت ذبحًا وبدت عليها آثار التعذيب، وبقيت في الفريزر مدة سنة ونصف قبل العثور عليها.

وبعد تعميم الإنتربول الدولي أسماء المتهمين، الذين سافرا إلى سوريا فور ارتكاب الجريمة، ألقت السلطات السورية القبض عليهما، وسلمت المتهم اللبناني إلى سلطات بلاده، في حين تحفظت على زوجته.

وخلال التحقيق اعترف المتهم بارتكاب الجريمة، مشيرًا إلى أن زوجته عذبت العاملة وأنه هو من وضعها في الثلاجة، رغم أنها كانت لا تزال حية، وفق التقرير الطبي.

وكان المتهمان أبلغا السلطات الكويتية باختفاء العاملة الفلبينية لإبعاد الشبهات عنهما، وتركا الشقة دون إبلاغ صاحبها، الذي رفع دعوى لإخلائها بعد اختفاء المستأجرين، لتكتشف الجريمة حينها.

وأثارت القضية الرأي العام في الفلبين حين أدان الرئيس الفلبيني تعامل الدولة الكويتية مع قضايا كهذه، وقرر وقف إرسال العمالة الفلبينية إلى الكويت لحين ضمان الأخيرة عدم تكرار حوادث مماثلة.

ورفضت السلطات اللبنانية تسليم المتهم للكويت، لكون القضاء اللبناني يرفض محاكمة مواطنيه لدى جهات خارجية.

كما أن الدستور السوري يمنع تسليم المواطن السوري لسلطات أجنبية كي يحاكم في محاكمها أو ينفذ فيه حكم جزائي صادر عن قضاء أجنبي.