أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » مقتل مشتبه بها نتيجة أعيرة نارية يعتقد أنها أطلقتها على نفسها في مقر “يوتيوب” بكاليفورنيا

مقتل مشتبه بها نتيجة أعيرة نارية يعتقد أنها أطلقتها على نفسها في مقر “يوتيوب” بكاليفورنيا

أعلنت الشرطة الأميركية إصابة ثلاثة أشخاص على الأقل برصاص إمرأة أطلقت النار في حرم المقر الرئيسي لشركة “يوتيوب” قرب سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا ثم انتحرت، مشيرة إلى أن الجرحى نقلوا إلى المستشفى.

وقال رئيس شرطة سان برونو في ولاية كاليفورنيا الأميركية، إد باربريني، يوم الثلاثاء، إن “مشتبهاً بها بحادثة إطلاق نار، بمقر شركة يوتيوب الرئيسي فارقت الحياة نتيجة أعيرة نارية يعتقد أنها أطلقتها على نفسها”، مضيفاً أن “الوقائع ما تزال تخضع للتحقيق” ولافتا إلى نقل أربعة أشخاص إلى المشفى هم ثلاثة جرحى والمشتبه بها التي فارقت الحياة”.

وكان المستشفى العام في سان فرانسيسكو القريبة قد أكد أنه “استقبل عدداً غير معروف من المصابين، إثر واقعة إطلاق نار في مقر يوتيوب”.

ونقلت شبكة “سي إن إن” عن مصدر لم تكشف عن اسمه أن “إمرأة تسللت وقت الغداء وأطلقت النار على ما يبدو على شخص بعينه”، مؤكداً أن ما حصل ليس إطلاق نار يستهدف عددا كبيرا من الأشخاص. وأضاف المصدر أن إطلاق النار حصل في “باحة داخلية” يتناول فيها الموظفون طعام الغداء في العادة.

وبحسب شبكة “فوكس نيوز” هناك “العديد من المصابين نقلوا إلى المستشفى”. من جهتها قالت “غوغل للاتصالات” في تغريدة على تويتر “نحن على اتصال مع السلطات وسنزودكم بالمعلومات الرسمية حال توفرها”.

ونقلت “سي إن إن” عن موظفة في “يوتيوب” طلبت عدم نشر اسمها إنها كانت تجري “مؤتمرا عبر الفيديو” حين وقع إطلاق النار. وأضافت أن الموظفين “راحوا يركضون فجأة” وقد هرع الجميع إلى الخارج بأسرع ما يمكنهم، مشيرة إلى أن المبنى “فيه مداخل كثيرة وبالتالي فإن عددا كبيرا من الناس تمكنوا من الخروج”.

(رويترز، فرانس برس)