أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » اغتيال عنصرين من الدفاع الوطني التابع لقوات النظام في حي الجورة بمدينة دير الزور

اغتيال عنصرين من الدفاع الوطني التابع لقوات النظام في حي الجورة بمدينة دير الزور

عُثر، ليل أمس، على جثتين مرميتين في أحد شوارع حي هرابش بمدينة دير الزور (الواقع تحت سيطرة قوات النظام) تعود لعنصرين من الدفاع الوطني المتواجدين في الحي.

وقال حارث خليفة (من سكان الجورة) ، إنه “تم العثور، ليل أمس، على جثتين تعودان لعناصر من الدفاع الوطني التابع لقوات النظام، حيث تم إعدامهما بواسطة طلق ناري بالرأس من قبل مجهولين، ورُميا في آخر شارع المؤدي للجبل، حيث قامت قوات النظام على إثر ذلك بحملة اعتقالات واسعة طالت أعداداً كبيرة من الشبان في الحي، وتطويق المنطقة بشكل كامل”.

وأكد المصدر أنها “ليست المرة الأولى التي يُقتل بها عناصر من النظام أو القوات الموالية له بهذه الطريقة، بداخل أحياء سيطرتهم في المدنية، على يد مجهولين، فقد تم العثور قبل شهرين على أربع جثث لعناصر من النظام، تم قتلهم بطلق ناري في الرأس أيضاً ورميهم في منطقة طب الجورة”.

وفي السياق، تم العثور أيضاً على 5 جثث في بلدة الشعفة بريف البوكمال (والواقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش)، تعود لعناصر من التنظيم تمت تصفيتهم بمسدس كاتم صوت ورميهم بطرف البلدة الشرقي، وفق المصدر.

وفي سياق مختلف، قام التنظيم بإعدام عنصرين له في بلدة الباغوز أحدهم من الجنسية التونسية، وذلك بتهمة “الغلو في الدين”، بحسب المصدر ذاته.