أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » فيتو روسي على مشروع واشنطن في مجلس الأمن وموسكو تفشل في تمرير مشروعها

فيتو روسي على مشروع واشنطن في مجلس الأمن وموسكو تفشل في تمرير مشروعها

أجهضت روسيا مساء اليوم الثلاثاء 10 نيسان/أبريل، مشروعاً قدمته واشنطن في مجلس الامن ينص على اتخاذ رد فوري بحق النظام السوري، بعد ارتكابه مجزرة كيماوية في مدينة دوما بالغوطة الشرقية قبل يومين بعد قصفها بغاز السارين.

وقالت المندوبة الامريكية في مجلس الامن “نيكي هيلي”، إن روسيا تواصل وقوفها إلى جانب النظام السوري وانها تستخدم حق النقض في كل مرة لإنقاذه، وإن واشنطن لا يسرها ان ترى بأن موسكو تستخدم حقها في النقض لمنع اتخاذ عقوبات ضد النظام.

وأضافت: “بعد عام من مجزرة خان شيخون كنا نعتقد أننا سنبدأ شراكة جديدة مع موسكو، إلا أننا تفاجأنا بأن روسيا تحمي شخصية بشعة قتلت المدنيين واستخدمت السلاح الكيماوي ضدهم والتي كان آخرها في دوما”، مشيرة إلى أن موسكو دمرت مصداقية مجلس الأمن واختارت الوقوف بجانب الأسد.

في سياق ذلك فشلت روسيا في تمرير مشروعها لإنشاء آلية جديدة بخصوص التحقيقات بشأن الهجمات الكيماوية في سوريا، بعد اعتراض 7 دول المشروع وموافقة 6 وامتناع دولتان عن التصويت.

وكانت مصادر في مجلس الامن، قد ذكرت أن المجلس سيصوت الليلة على 3 مشاريع قرارات بخصوص سوريا اثنان منهما روسيين، مشيرة إلى أن المشروع الروسي الأول سيكون حول آلية التحقيق بالهجمات الكيماوية في سوريا وأن واشنطن لن تستخدم حق النقض “الفيتو” لكون المشروع لن يحصل على الأصوات التسعة اللازمة لإقراره، فيما سيكون المشروع الروسي الثاني حول دوما تحديداً والمشروع الامريكي سيتمحور حول الرد على النظام السوري بسبب هجومه الكيماوي الأخير في الغوطة الشرقية.