أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » الوحدات الكردية سلمت 400 معتقل لديها في سجن “راجو”، أو ما يعرف بـ”السجن الأسود” لمخابرات النظام قبل سقوط عفرين رغم مخاطر اعدامهم

الوحدات الكردية سلمت 400 معتقل لديها في سجن “راجو”، أو ما يعرف بـ”السجن الأسود” لمخابرات النظام قبل سقوط عفرين رغم مخاطر اعدامهم

من مصادر موثوقة !!!! بالعاصمة دمشق، أن جميع المعتقلين السابقين لدى ميليشيات “وحدات حماية الشعب” في سجن “راجو”، أو ما يعرف بـ”السجن الأسود” وعددهم نحو 400 معتقل، أصبحوا حاليا معتقلين في إدارة المخابرات العامة، وتحديدا “الفرع 285″، الذي يقع ما بين مشفى المجتهد ودوار كفرسوسة بالعاصمة دمشق.

وأكدت المصادر أن ميليشيا “الوحدات” التي تضم عناصر من الطائفية العلوية الكردية، سلمت المعتقلين لديها، منذ قرابة 3 أسابيع إلى فرع أمن الدولة بمحافظة حلب، وقام الأخيرة بنقلهم إلى الإدارة العامة لأمن الدولة بدمشق، بهدف تقديمهم لمحكمة الإرهاب.

و البعض منهم عُرض على قضاة محكمة الإرهاب، وصدرت بحقهم أحكام بالسجن لفترات طويلة.

وكانت فصائل الجيش الحر، المدعومة من تركيا، قد سيطرت على سجن “راجو المركزي” في الثامن من آذار/مارس الماضي، وكان خالياً من المعتقلين والسجلات.

وحسب شهادة معتقلين سابقين فإن سجن “راجو”، هو بالأصل عبارة عن بناء معصرة آلية لعصر الزيتون، يضم 10 مهاجع و35 منفردة، مشيراً إلى أن كافة الموقوفين فيه، اعتقلوا على المعابر الإنسانية بمنطقة “عفرين،” حيث يقوم الشباب بالتوجه من مناطق حمص وحماة وإدلب وريف حلب الغربي إلى مناطق ريف حلب الشمالي الشرقي مروراً “بعفرين” أو العكس، حيث يتم التحقق من الأسماء المطلوبة بناء على وشايات، أو يتم تفتيش جولاتهم وفي حال العثور على أي صورة للشخص باللباس العسكري يعتبر من الجيش الحر ويعتقل فوراً.

زمان الوصل