أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » “فصائل محلية” تحتجز عناصر أمن النظام في السويداء ردا على اعتقال الشيخ منير عبد الباقي وعائلته عند الحدود السورية اللبنانية.

“فصائل محلية” تحتجز عناصر أمن النظام في السويداء ردا على اعتقال الشيخ منير عبد الباقي وعائلته عند الحدود السورية اللبنانية.

شهدت مدينة السويداء جنوبي سوريا توترًا أمنيًا على خلفية اعتقال “فصائل محلية” لعناصر أمن عند دوار الملعب.

وبحسب ما أفادت شبكة “السويداء 24″، المتخصصة بأخبار المدينة، اليوم، الخميس 12 من نيسان، فإن النظام السوري اعتقل الشيخ منير عبد الباقي وعائلته عند الحدود السورية اللبنانية.

وعقب ذلك اعتقلت “فصائل محلية” مناصرة لعبد الباقي، عناصر أمن عند دوار الملعب البلدي، ما أدى إلى إطلاق نار دون وقوع إصابات.

وأشارت الشبكة إلى أن “الفصائل المحلية تمكنت من احتجاز عناصر وضباط في مناطق متفرقة”، وسط استنفار في المدينة وخاصة في دوار الملعب.

ولم يعرف حتى الآن سبب اعتقال الشيخ على الحدود اللبنانية.

وشهدت المدينة خلال الأسبوعين الماضيين توترًا على خلفية خطف وقتل تاجر مخدرات تابع لـ”حزب الله” اللبناني.

وتلا ذلك تشكيل فصيل يطلق على نفسه “قوات شيخ الكرامة” الذي توعد بالثأر لقتلة مؤسس حركة “رجال الكرامة”، وحيد البلعوس، الذي قتل في تفجير استهدف سيارته في أيلول 2015.

وارتفعت وتيرة حوادث الخطف والقتل في السويداء خلال الأعوام الأخيرة، الأمر الذي أرجعه البعض إلى تقصير الأجهزة الأمنية في المحافظة.

بينما ألقى آخرون بالمسؤولية على الوجهاء الذين شكلوا ميليشيات محلية باتت هي المتنفذ بالواقع الأمني فيها.

دوار الملعب البلدي في السويداء- 12 نيسان 2018 (السويداء 24)