أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » مأساة صغار… بوكو حرام تخطف ألف طفل

مأساة صغار… بوكو حرام تخطف ألف طفل

في الذكرى الرابعة للهجوم الذي شنّته جماعة بوكو حرام على مدرسة في ولاية بورنو شمال نيجيريا، بتاريخ 14 إبريل/ نيسان في عام 2014، أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف” أنّ “بوكو حرام الإرهابية اختطفت منذ عام 2013 وحتى اليوم أكثر من 1000 طفل”. وأشار بيان المنظمة إلى أن بين المختطفين 276 طفلة اختطفن بعد هجوم التنظيم على المدرسة عام 2014. وطالبت “يونيسف” بالإفراج عن جميع الأطفال المختطفين، ووضع حد للهجمات التي تتعرض لها المدارس.

والشهر الماضي، أعلنت الحكومة النيجيرية أن عناصر من جماعة بوكو حرام أعادوا 76 تلميذة من بين 110 كانت قد خطفتهن قبل أسابيع في بلدة دابشي الواقعة في شمال شرق نيجيريا. وقال وزير الإعلام لاي محمد إن الإفراج عنهن كان “غير مشروط”، وجاء نتيجة “جهود قنوات خلفية” بمساعدة “بعض أصدقاء البلاد”.

وفي مارس/ آذار الماضي، اتهمت منظمة العفو الدولية الجيش النيجيري، بتجاهل تحذيرات متكررة بشأن تحركات بوكو حرام المتطرفة قبل قيامها بخطف 110 تلميذات في شمال شرق البلاد المضطرب. واختطفت التلميذات، وأصغرهن لم تتجاوز العاشرة من العمر، في بلدة دابشي بولاية يوبي في 19 فبراير/ شباط الماضي في ظروف مشابهة لخطف تلميذات شيبوك في 2014.

ومنذ بداية هجوم بوكو حرام المسلح ضد الحكومة قبل ثمانية أعوام، خطفت آلاف النساء والرجال والفتيات، وسط سقوط 20 ألف قتيل ونزوح 2.6 مليون شخص.