أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » الأردن يشدد على ضرورة الحفاظ على منطقة خفض التوتر في جنوب سوريا المتفق عليها بين الأردن وروسيا والولايات المتحدة.

الأردن يشدد على ضرورة الحفاظ على منطقة خفض التوتر في جنوب سوريا المتفق عليها بين الأردن وروسيا والولايات المتحدة.

رد الأردن اليوم الجمعة 20 نيسان/أبريل، على الاتهامات الروسية التي اطلقتها الخارجية الروسية أمس حول إيصال “شاحنات غامضة” إلى جنوب سوريا عبر حدود الأردن، واصفة ذلك بأنه اتهام مباشر من الممكن أن يؤثر على العلاقات بين الطرفين.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأردنية “محمد الكايد” في تصريحات صحفية اليوم، إن الحفاظ على منطقة خفض التوتر جنوبي سوريا يمثل أولوية لبلاده، مبدياً رفضها (بلاده) تصريحات موسكو بنقل شاحنات مواد غامضة إلى جنوب سوريا عبر الحدود الأردنية.

وأضاف: “هذه القوافل أممية ومحملة بمساعدات إنسانية وطبية مخصصة للسوريين حصراً وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2165 وتحت إشراف مباشر من قبل منظمات الأمم المتحدة”، مشيراً إلى أن التنسيق الأردني الروسي الأمريكي مستمر لضمان التزام أطراف النزاع في سوريا باتفاق خفض التصعيد.

وشدد على ضرورة الحفاظ على منطقة خفض التوتر في جنوب سوريا المتفق عليها بين الأردن وروسيا والولايات المتحدة.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الروسية “ماريا زاخاروفا”، قد اتهمت الأردن بإيصال “َشاحنات غامضة” إلى الجنوب السوري تحت مسمى “مساعدات” قائلةً: “لقد عبرت قافلات سيارات يقال إنها محملة بمساعدات إنسانية الحدود مع الأردن تحت إشراف مباشر من الأمريكيين ووصلت إلى جنوب سوريا، لكن في الحقيقية هذه الشحنات ليست مساعدات إنسانية”.