أخبار عاجلة
الرئيسية » حكايات من سوريا » ربما لانه مشوه !!!…طفل مرمي في أحد شوارع ادلب يحمل رسالة من أمه

ربما لانه مشوه !!!…طفل مرمي في أحد شوارع ادلب يحمل رسالة من أمه

في مشهد قاسٍ جديد زرعته الحرب التي دمرت الشعب السوري وأنهكت كاهله وسرقت لقمة قوته وجعلته يعيش في أوضاع إنسانية كارثية، عُثر اليوم السبت 21 نيسان/أبريل على طفل رضيع مرمي في الشارع بريف إدلب.

وقالت صفحة “تلفزيون إدلب” في موقع فيسبوك، إن الرضيع البالغ من العمر أشهر عُثر عليه مرمياً على جانب أحد الأرصفة في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي وعلى صدره ورقة معلقة كُتب عليها “الأم غير قادرة على تربية الطفل بسبب الوضع المادي”.

وبحسب المصدر فإن جميع المؤشرات الأولية، تدل على أن الطفل لا معيل له ولأمه وأن الأم لجأت إلى هذا التصرف بسبب فقرها ووضعها المادي السيء جداً.

في حين تحدثت مصادر عن “غلطة” أو أسباب أخرى غير معروفة، دفعت لرمي طفلها في الطريق، مشيرة إلى أن هوية الطفل غير معروفة ولم يعرف ما إذا كان من عائلة تنحدر من المنطقة أو تم تهجيرها إليها.

يذكر أن العديد من الحوادث المماثلة وقعت في مناطق سيطرة المعارضة والنظام السوري، حيث عُثر قبل أشهر على طفل رضيع مرمي في أحد الاراضي الزراعية في معرة النعمان دون معرفة أية معلومات عنه، إضافة للحوادث المشابهة في مناطق النظام السوري والتي من بينها (طفل الحاوية) وهو الرضيع الذي تم العثور عليه في احد حاويات دمشق قبل عام تقريباً والذي أثار ضجة كبيرة في اوساط مواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر: الاتحاد برس



تنويه : ماينشر على صفحة حكايات من سوريا تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع