أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وسط حالة إنسانية صعبة: معارك وقصف عنيف جنوب دمشق.. والنظام يعلن تقدمه على حساب داعش

وسط حالة إنسانية صعبة: معارك وقصف عنيف جنوب دمشق.. والنظام يعلن تقدمه على حساب داعش

تواصلت المعارك بين تنظيم داعش وقوات النظام على أكثر من محور في منطقة جنوبي دمشق، وتزامنت المواجهات مع قصف مدفعي وصاروخي وجوي عنيف على المنطقة، نفذته قوات النظام، التي أعلنت تقدمها على حساب التنظيم.

وذكر الناشط عمار القدسي أنّ قوات النظام “قصفت أحياء مخيم اليرموك، الحجر الأسود، التضامن، و القدم، بعشرات الغارات الجوية، وصواريخ الفيل، والقذائف المدفعية، ما تسبب بمقتل ثمانية مدنيين، وإصابة العشرات، وسط حالة إنسانية صعبة للغاية، في ظل حصار النظام للمنطقة”.

وأعلنت وسائل إعلامية تابعة للنظام تقدمه على محاور زليخة قرب التضامن، وسيطرته على مسجد “المجاهدين” في حي الحجر الأسود، بعد تمهيد ناري مكثف.

تجدر الإشارة إلى أنّ الحالة الإنسانية في مخيم اليرموك والمناطق التي يسيطر على داعش، باتت صعبة للغاية، حيث لا يُسمح بنقل الجرحى المدنيين لتلقي العلاج، ولا يوجد طريق لإدخال المواد الغذائية والأساسية، مع استمرار حصار قوات النظام للمنطقة، وإغلاق المعارضة المعبر الواصل بين مناطقها ومناطق التنظيم، بحسب ناشطين.