أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » تنظيم الدولة يعدم عناصر لنظام الأسد بعد أسرهم في بادية دير الزور / بينهم ضابط برتبة عميد وملازم أول

تنظيم الدولة يعدم عناصر لنظام الأسد بعد أسرهم في بادية دير الزور / بينهم ضابط برتبة عميد وملازم أول

أفادت شبكات محلية أن تنظيم الدولة أعدم عدداً من عناصر قوات نظام الأسد، بينهم ضابط في ريف دير الزور الشرقي، بعد تمكنه من أسرهم خلال هجوم على نقطة يتمركون بها.

وقالت صفحة (وكالة الشرق السوري) إن تنظيم الدولة أعدام عدد من عناصر نظام الأسد في بادية الميادين كان قد أسرهم خلال هجوم له على أطراف المدينة في وقت سابق.

بدورها أفادت صفحة (ديرالزور 24) أن تنظيم الدولة أعلن عن أسره عدداً من عناصر قوات ‎نظام الأسد والميليشيا التابعة له خلال تسلل قاموا به بالقرب من “الماكف” في مدينة ‎الميادين، موضحة أنه بينهم ضابط برتبة عميد وملازم أول وممرض يدعى (خالد إسماعيل المخلف).

وفي السياق، أكدت صفحة (صافيتا الإخبارية) الموالية مقتل النقيب الطبيب (علي الرضا زهير محمد- أثناء تأديته لواجبه هو وطاقمه الطبي في ريف مدينة دير الزور “، مشيرة إلى أن النقيب من مدينة جبلة بلدة دوير بعبدة في اللاذقية.

ويركز  تنظيم الدولة تكتيك حرب العصابات في هجماته الأخيرة متّخذاً من البادية السّوريّة الممتدة للحدود العراقيّة نقطة انطلاق لهجماته ولا سيّما بعد وقف التّحالف لعمليّاته ضد تنظيم الدولة في الضفة الشّرقيّة الشِّمالية لنهر الفرات، حيث نشر التنظيم مؤخراً مقطع فيديو لاستحواذه على سيارة تابعة لقوات النظام تحتوي مواد غذائية.

إضافة إلى شن التنظيم هجمات مباغته انطلاقاً من مواقعه في مثلث (حميمية- ريف الميادين- ريف البوكمال) على أرتال لقوات النظام، حيث نشر تنظيم داعش مؤخراً إصداراً في منطقة السخنة يبيّن عدداً من قتلى النظام وميليشياته وعدداً من الأسلحة التي استحوذ عليها التنظيم، إضافة إلى أسر عنصر، عقب شن التنظيم هجوماً على عدد من المواقع الخاضعة لسيطرة قوات نظام الأسد في المحور الشرقي والشمالي الشرقي من بادية السخنة بريف حمص الشرقي.

المصدر: أخبار السوريين