أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون عربية » حريق هائل بمبنى تابع للمتحف المصري الكبير

حريق هائل بمبنى تابع للمتحف المصري الكبير

اندلع حريق هائل في مبنى قيد الإنشاء تابع للمتحف المصري الكبير، اليوم الأحد، من دون وقوع إصابات أو أضرار مادية في المتحف، الذي يُجرى تجهيزه ليضم أبرز المقتنيات الفرعونية في مصر، بعد نقلها من مبنى المتحف “التاريخي” الكائن بوسط القاهرة.

ودفعت خدمات الطوارئ بنحو 15 سيارة إطفاء في محاولة لإخماد حريق المبنى، الذي يقع بمنطقة الأهرامات في محافظة الجيزة، بعد إخلاء الموقع بالكامل من العاملين. في حين أفادت وسائل إعلام مصرية بأن النيران اشتعلت في “سقالات” وأخشاب وضعت أمام المبنى من أجل استكمال الأعمال الإنشائية.

وبحسب التصريحات الرسمية، إن الحريق وقع بعيداً من أماكن وجود مقتنيات المتحف، ومركز ترميم الآثار، وحوصرت النيران، ومنع امتدادها إلى بقية المباني المجاورة. في حين فرضت السلطات المصرية كردوناً أمنياً حول المتحف، إلى حين فتح التحقيق في الواقعة، ومعرفة السبب الرئيس لإشعال النيران.

والتهمت النيران أعمدة خشبية ارتفاعها نحو 30 متراً، وعرضها نحو 40 متراً، ما أظهر الحريق هائلاً، الذي يرجح حدوثه من جراء تطاير شرارات اللهب المستخدمة في آلات اللحام من جانب العمال.

وتسبب الحريق في ازدحام مروري شديد على طريق القاهرة – الإسكندرية الصحراوي، والطريق الدائري في اتجاه ميدان الرماية.

ا
المروحيات ساعدت إلى جانب فرق الإطفاء في السيطرة على الحريق(العربي الجديد)

وانتدبت نيابة جنوب الجيزة المعمل الجنائي لفحص آثار الحريق، وحصر حجم الخسائر، والوقوف على ظروفه وملابساته. وطلبت نتائج تحريات المباحث حول الواقعة، وتقرير رجال الحماية المدنية الذين تولوا عملية السيطرة على النيران.