أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » قوات النظام تعبر نهر الفرات بدير الزور وتشتبك مع قسد.. وتعزيزات تجبرها على التراجع

قوات النظام تعبر نهر الفرات بدير الزور وتشتبك مع قسد.. وتعزيزات تجبرها على التراجع

أفادت شبكة إعلامية محلية بأن قوات النظام عبر نهر الفرات وسيطرت على قرية الجنينية بالريف الغربي لـ دير الزور، ما أثار اشتباكات عنيفة مع قوات سوريا الديمقراطية (قسد).

وذكرت شبكة “حمورابي” أن النظام اضطر إلى الانسحاب من 3 مواقع تقدم فيها اليوم بعد وصول تعزيزات لقسد، وتحدثت عن “مشاركة طيران التحالف الدولي بقصف النظام”، وهو ما لم يتم إعلانه من قبل التحالف بشكل رسمي حتى الآن.

ونقل المكتب الإعلامي لحملة “عاصفة الجزيرة” التي تقودها قسد في دير الزور على صفحتها بموقع فيسبوك أن القوات “استهدفت مساء الأمس الصالحية بريف دير الزور الشمالي بقذائف الهاون ما أدى إلى مقتل 4 عناصر وجرح 14 آخرين”.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن ضفاف شرق الفرات “تشهد إطلاق نار كثيف ودوي انفجارات على خطوط التماس بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، وقسد من جانب آخر في المنطقة”.

وأضاف المرصد أن “مصادر كردية أكدت أن قتالاً عنيفة يدور بين الطرفين في محيط قرية الجنينة وعلى محاور التماس بين التنظيم وقوات سوريا الديمقراطية، قبالة مدينة دير الزور في شرق نهر الفرات”.

وتابع المرصد “في حين قالت مصادر عربية في المنطقة التي تسيطر عليها قسد أن هناك انسحاب من قوات قسد من قرى في المنطقة لصالح قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وأنه جرى استعادتها من قبل قسد بعد تصدي أبناء المنطقة المنضوين تحت راية قسد لتقدم النظام في شرق الفرات، قبالة مدينة دير الزور”.

التدوينة قوات النظام تعبر نهر الفرات بدير الزور وتشتبك مع قسد.. وتعزيزات تجبرها على التراجع ظهرت أولاً على موقع الحل السوري الأخباري.