أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » تجدد المعارك بين قسد والنظام والتحالف يقصف قوات النظام بريف دير الزور

تجدد المعارك بين قسد والنظام والتحالف يقصف قوات النظام بريف دير الزور

تمكنت قوات سوريا الديمقراطية “قسد” اليوم الاثنين 30 نيسان/أبريل، من استعادة السيطرة على القرى والبلدات التي خسرتها خلال هجوم شنته قوات النظام السوري مدعومة بالميليشيات الإيرانية عليها بريف دير الزور الغربي، تجددت المعارك بين الطرفين بعد عادت قوات النظام لتشن هجوماً واسعاً على المنطقة.

قوات النظام التي انسحبت إلى صيدلية رشا في بلدة “الحسينية” بريف دير الزور الغربي آخر نقطة لهم في المنطقة بعد سيطرة قسد على قرى “الجنينة والعليان والجيعة”، عادت من جديد لتشن هجوماً على القرى المذكورة بهدف السيطرة عليها من جديد، رغم القصف المكثف مقاتلات التحالف الدولي على نقاط النظام في محيط تلك البلدات والذي أسفر عن مقتل 17 عنصراً وجرح أكثر من 20 آخرين ووقوع 12 عنصراً في الأسر فيما خسرت قسد نحو 15 من عناصرها خلال الاشتباكات حتى الآن.

فيما شهدت القرى المذكورة عمليات نزوح جماعي لمئات المدنيين في قرى الجنينة والجيعة وشقرا والحصان، حيث تركزت وجهة النازحين إلى قرى محميدة والحوايج التي تعد أكثر أمناً.

ويوم أمس شنت مقاتلتان ومروحية مقاتلة من طراز “أباتشي” تابعة للتحالف الدولي، استهدف مواقع قوات النظام والميليشيات الشيعية المساندة لها داخل قرى “الجنينة والجيعة والعليان” في ريف دير الزور الغربي، بالتزامن مع هجوم عنيف من قبل أبناء القرى وقوات سوريا الديموقراطية بهدف استعادة القرى التي سقت بيد النظام، وقد أدى القصف لمقتل نحو 40 عنصراً من الميليشيات الشيعية معظمهم يتبعون للحرس الثوري الإيراني وحزب الله وميليشيات شيعية عراقية وأفغانية أخرى.