أخبار عاجلة
الرئيسية » إقتصاد » النفط يتجه للارتفاع بعد قرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران

النفط يتجه للارتفاع بعد قرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران

يُتوقع أن يكون لإعلان ترامب انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران تداعيات، إذ إنه سيقود إلى فرض الحظر على النفط المنتج في إيران وسيشمل الدول والشركات العالمية التي تتاجر مع طهران. وهو ما سيدفع أغلب الدول إلى الاحتفاظ بعلاقاتها مع الولايات المتحدة عوضا عن المخاطرة بتلقي عقوبات تجارية نتيجة التعامل التجاري مع إيران.

ووسط مخاوف من تداعيات الانسحاب على الوضع السياسي في المنطقة ومخاطر المواجهة السياسية، يرى مصرفيون أن أسعار النفط ربما تصل إلى 80 دولاراً خلال الصيف الجاري.

وشهدت أسعار النفط في تعاملات اليوم اضطراباً كبيراً، إذ إنها انخفضت في بداية التعاملات بعد انتشار إشاعة أن ترامب سيبقي على الاتفاق، ثم ظهر لاحقاً أن ترامب يتجه نحو إلغاء الاتفاق. وحدث ذلك وسط عمليات لجني أرباح من كبار المتعاملين في السوق النفطية. وبحسب “رويترز”، انخفضت العقود الآجلة للخام الأميركي “غرب تكساس الوسيط” بنسبة 1.1% إلى 69.95 دولار للبرميل، في الجلسات الصباحية، بعد أن أغلق الخام الجلسة السابقة فوق 70 دولارا للمرة الأولى منذ نوفمبر- تشرين الثاني 2014.

وتراجعت عقود خام “برنت” بنسبة 0.9% إلى 75.50 دولاراً، بعد أن قفزت أمس الإثنين بنسبة 1.7% ليبلغ الخام عند التسوية مستوى 76.17 دولاراً للبرميل. ويتوقع مصرف غولدمان ساكس ارتفاع الأسعار خلال الصيف الجاري.

ومن المتوقع أن تتضرر صادرات النفط الإيراني، بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق، ولكن ليس بنسبة كبيرة، ويقدرها مصرف غولدمان ساكس الأميركي بحوالى 250 ألف برميل يومياً. ورغم ضآلة هذه الكمية التي من الممكن أن تمتصها السوق الصينية، فإن الاضطراب الجيوسياسي في منطقة الشرق الأوسط الغنية بالنفط، سيرفع من الأسعار المتوقع لها أن تصل إلى 80 دولاراً، بحسب تقديرات مصرفية.