أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » القامشلي: انتشار أمني بعد أيام من التوتر في الحسكة

القامشلي: انتشار أمني بعد أيام من التوتر في الحسكة

جوان علي – القامشلي

شهدت مدينة القامشلي اليوم انتشار مجموعات من قوات الأسايش بالقرب من منطقة المربع الأمني وسط المدينة، وذلك بعد يوم من “قيام قوات النظام بزيادة تحصين حواجزها في منطقة المربع الأمني وسط مدينة الحسكة”، وفق ما أكده نشطاء من المدينة.

وبحسب مصدر مدني من سوق القامشلي فإن “عدد من عناصر الأسايش المسلحين بقنابل يدوية وأسلحة رشاشة، كانوا منذ صباح اليوم في حالة استعداد عند تقاطع شارع الوحدة مع الشارع العام وسط المدينة، فيما بدا عناصر النظام الموجودين على بعد عشرات الأمتار، بالقرب من فرع التجنيد بحالة حذر ايضا”، على حد وصفه.

المصدر أوضح أن “شابا مطلوبا للتجنيد كان قد استطاع أمس الفرار من بين أيدي عناصر دورية تابعة للنظام وسط المدينة، ما دفع الدورية لإطلاق النار في الهواء، فسادت المدينة بعد ذلك حالة من التوتر”، بحسب قوله.

وكان نشطاء قد تداولوا صورا لعدد من “الحواجز الجديدة التي أقامها النظام في أحياء المساكنوالمحطة والبريد” مشيرين إلى “وجود تعزيزات يستقدمها النظام والأسايش إلى نقاط التماس بينهم وسط المدينة”، بحسب قولهم.

يشار إلى أن الصفحات الموالية للنظام أكدت اعتقال قوات الاسايش أمس لأحد عناصر الدفاع الوطني على حاجز الصباغ بمدينة الحسكة.

الجدير ذكره أن نقاط التماس بين قوات سوريا الديمقراطية و قوات النظام السوري في ريف دير الزور الشرقي، شهدت في الفترة الماضية مواجهات عسكرية، تجلت بتبادل السيطرة على بعض القرى الموجودة شرق الفرات، كما لا يزال التوتر سائدا في تلك المناطق وفق ما تؤكد مصادر قسد.

المصدر: الحل السوري