أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » إلغاء صلاة الجمعة في مدينة درعا بسبب كثافة القصف الذي ينفذه النظام

إلغاء صلاة الجمعة في مدينة درعا بسبب كثافة القصف الذي ينفذه النظام

قررت اللجنة الشرعية في أحياء المعارضة بمدينة درعا، مساء الأمس، إلغاء صلاة الجمعة المقررة اليوم بسبب كثافة القصف من قبل قوات النظام السوري.

ونشرت اللجنة الشرعية بياناً رسمياً قالت فيه إنه “بسبب القصف المستمر على أحياء المعارضة بمدينة درعا، وحرصاً على سلامة المدنيين، وخوفاً من تعمد استهداف المساجد وقت الصلاة من قبل قوات النظام، قررت اللجنة الشرعية في مدينة درعا إلغاء صلاة الجمعة المقررة اليوم، في كافة مساجد المدينة”.

وكانت قوات النظام السوري جددت يوم أمس قصف أحياء المعارضة بمدينة درعا بصواريخ الأرض أرض والمدفعية الثقيلة، حيث أسفر هذا القصف عن إصابة عدد من المدنيين بجروح، بالإضافة لدمار كبير في الأبنية السكينة.

يُشار إلى أن مدينة درعا شهدت في اليومين الماضيين تصعيداً عسكرياً من قبل قوات النظام، تمثل في قصف عنيف للأحياء السكنية، ردت عله فصائل المعارضة بقصف للمواقع العسكرية والأفرع الأمنية بالمدينة، التي تشهد اتفاقاً امريكياً وروسياً بوقف شامل لإطلاق النار في المنطقة الجنوبية من سوريا.