أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » طهران تجدد دعمها النظام السوري

طهران تجدد دعمها النظام السوري

في أول تعليق رسمي إيراني على الضربات الإسرائيلية في الأراضي السورية، أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن طهران «تدين بشدة الهجمات الإسرائيلية على الأراضي السورية وانتهاك السيادة ووحدة الأراضي السورية تحت ذرائع واهية» مشيرا إلى حق النظام السوري «في الدفاع عن نفسه».

ونسبت وكالات أنباء رسمية للمتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي القول: «تدين إيران بشدة… هجمات (إسرائيل) على سوريا. صمت المجتمع الدولي يشجع العدوان الإسرائيلي. لسوريا كل الحق في الدفاع عن نفسها».

وجاء تعليق قاسمي بعد 24 ساعة على إعلان إسرائيل استهداف قواعد ومقرات تابعة للقوات الإيرانية في سوريا.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي أن «الاعتداءات الصهيونية المتكررة على الأراضي السورية التي جرت بذرائع مفبركة ولا أساس لها، وتعد انتهاكا للسيادة الوطنية ووحدة الأراضي السورية وعملا يتعارض مع جميع القوانين والقرارات والمعايير الدولية» مضيفا أن إسرائيل «ترى أمنها في انعدام الأمن ومزيد من زعزعة الاستقرار في المنطقة».

وقال قاسمي في هذا الصدد بأن «الاعتداءات المتكررة للكيان الصهيوني على الأراضي السورية والتي تشن بذرائع مصطنعة وواهية ولا أساس لها، هي انتهاك للسيادة الوطنية ووحدة الأراضي السورية وإجراء يتعارض مع جميع القوانين والأنظمة والأعراف الدولية، وأن صمت الدول والمنظمات الدولية حيال الممارسات والأعمال العدوانية التي يقوم بها الكيان الصهيوني يعد تشجيعا وضوءا أخضر لهذا الكيان في التمادي في ممارساته العدوانية».

وقالت إسرائيل إنها هاجمت كل البنية التحتية العسكرية الإيرانية في سوريا تقريبا أمس الخميس بعد أن أطلقت قوات إيرانية صواريخ على أراض تسيطر عليها إسرائيل للمرة الأولى في أعنف مواجهة عسكرية بين البلدين.

وقال قاسمي بأن «الدفاع المشروع والرد بالمثل على ممارسات المعتدين هو حق للحكومة والشعب السوري».

من جهته قال خطيب جمعة طهران أحمد خاتمي بأن إيران «لا تفكر بالقنبلة النووية لكنها في المجالات الأخرى ستزيد من قدرتها الصاروخية لتخطف النوم من عيون الكيان الصهيوني ولنسوي تل أبيب وحيفا بالأرض إذا أقدم على أي حماقة».

وقبل قاسمي رفض اثنان من أعضاء لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني الاتهامات الموجهة إلى إيران بإطلاق صواريخ باتجاه إسرائيل.

ولم يعلق «الحرس الثوري» بعد على تلك الهجمات.

المصدر: الشرق الأوسط