أخبار عاجلة
الرئيسية » فيسبوكيات » فراس الأسد ينتقد غباء وجحشنة ابن عمه المجرم بشار في بداية الأزمة في 18 آذار 2011 الذي أودى بسوريا الى الخراب

فراس الأسد ينتقد غباء وجحشنة ابن عمه المجرم بشار في بداية الأزمة في 18 آذار 2011 الذي أودى بسوريا الى الخراب

Firas Alassad

لا جراحات دقيقة و لا شي… كان بدها شوية تضحية بالمكتسبات و شوية تنازل للشعب و شوية حركة حقيقية و مقنعة باتجاه الاصلاح السياسي و شوية عرصات يفوتوا على الحبس و يظهروا على كل شاشات التلفزة و هم رهن الاعتقال و شوية مصادرات لشركات و مصانع و أملاك و أموال كبار الفاسدين داخل و خارج سوريا… و شوية شغلات تانية و كان بيمشي الحال و البلد بتمشي و منقطع الطريق على الاعلام المغرض و على العرعور و على كل شلة حسبالله…

يا رجل ضابط واحد بدرعا استكتروا يحاسبوه لمجرد انو يحاولوا يراضوا الناس… و بتقلي الفيسبوك مسؤول عن الدم..!!

خلينا نشوف بعيوننا مو بعيون الاعلام الآخر يلي بدو يقنعنا أنو ملايين السوريين خونة..!!!

 

تعليق لفراس الأسد منقول من صفحته على الفيسبوك



تنويه : ماينشر على صفحة فيسبوكيات تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع