أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وزير لبناني يخشى بقاء السوريين نتيجة القانون رقم 10

وزير لبناني يخشى بقاء السوريين نتيجة القانون رقم 10

قال وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني بيار بو عاصي، خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء في بيروت، إنّ: هناك خطرا إضافيا كبيراً على لبنان، ونحن بمرحلة دقيقة جدا من هذه العملية، فالنظام السوري أصدر القانون رقم 10 الذي يطلب من النازحين السوريين العودة في غضون شهر إلى سورية، وإلا سيتم مصادرة أملاكهم”.

فقد حذر الوزير اللبناني من تداعيات قانون سوري بشأن ملكية اللاجئين، على بلاده، معرباً عن أمله أن “تتحرك وزارة الخارجية اللبنانية بأسرع وقت لتجد حلولا لهذه الأزمة الخطيرة التي تهدد ببقاء النازحين في لبنان إلى ما شاء الله، بإرادة واضحة من النظام السوري”.

إذ شدد بو عاصي على “حرصه على سلامة كل طفل سوري وغير سوري في الأراضي اللبنانية، لأن هذه قيمي التي سأبقى أدافع عنها”، فيما دعى إلى:” عودة النازحين السوريين إلى بلدهم بأسرع وقت”.

يذكر أن النظام السوري أصدر في أبريل / نيسان الماضي، “القانون رقم 10&8243;، القاضي بمصادرة الأراضي والممتلكات العقارية التي لا يحضر أصحابها خلال فترة 30 يوما لإثبات ملكيتهم لها.

وتقدر المنظمات والسلطات المحلية في لبنان بوجود نحو 1.5 مليون لاجئ سوري في البلاد، إذ فر الملايين من السوريين من بلادهم هرباً من الحرب الجارية في البلاد تزامناً مع عمليات التغيير الديموغرافي التي تجري في البلاد بدعم من دولٍ وجهاتٍ إقليمية.