أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » اتفاق أردني روسي على بدء النظام معركة درعا في حال رفض المعارضة إعادة فتح معبر نصيب

اتفاق أردني روسي على بدء النظام معركة درعا في حال رفض المعارضة إعادة فتح معبر نصيب

كشفت مصادر خاصة لموقع الحل، أن اتفاقاً أردنياً روسياً تم خلال الأيام الماضية، أبدت فيه الأردن موافقتها على شن هجوم عسكري من قبل قوات النظام على محافظة درعا في حال رفضت فصائل المعارضة إعادة فتح معبر نصيب الحدودي.

وقال مصدر مطلع على الاتفاق (رفض الكشف عن اسمه)، إن الأردن “يسعى بكافة الوسائل المتاحة للضغط على فصائل المعارضة لإعادة فتح معبر نصيب الحدودي وتجنب الخيار العسكري، ولكن في حال رفض الفصائل فتح المعبر، سيكون الخيار العسكري لقوات النظام الحل والوحيد لفتح المعبر”.

وأضاف المصدر أن أحد أبرز بنود الاتفاق الأردني الروسي، هو “شن قوات النظام السوري وحدها فقط الهجوم البري، دون أن يكون هناك أي مشاركة أو دور للمليشيات الإيرانية في الهجوم”.

ولفت المصدر إلى أن انسحاب الأرتال التابعة لحزب الله اللبناني والحرس الثوري الايراني من مناطق عدة بمحافظة درعا خلال الأيام الماضية، ليحل محلها قوات تابعة للنظام السوري “يأتي من ضمن الاتفاق الأردني الروسي”.

يُشار إلى أن معبر نصيب الحدودي يخضع لسيطرة فصائل المعارضة منذ شهر نيسان ٢٠١٥، وحاول الأردن في أواخر العام الماضي الضغط على فصائل المعارضة بهدف إعادة فتح المعبر وتقاسم عائداته مع النظام السوري لكن فشل بتحقيق ذلك.

التدوينة اتفاق أردني روسي على بدء النظام معركة درعا في حال رفض المعارضة إعادة فتح معبر نصيب ظهرت أولاً على موقع الحل السوري الأخباري.

المصدر: الحل السوري

محمد عمر – درعا