أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » انفجار جثة مفخخة لمقاتل من داعش بمخيم اليرموك يتسبب بمقتل ثلاثة من الحرس الجمهوري

انفجار جثة مفخخة لمقاتل من داعش بمخيم اليرموك يتسبب بمقتل ثلاثة من الحرس الجمهوري

فتكت جثة لعنصر من تنظيم الدولة، اليوم الأربعاء، بمجموعة عناصر من قوات الحرس الجمهوري التابعة لنظام الأسد في مخيم اليرموك جنوبي دمشق.

وأفادت صفحة “صوت العاصمة” على “فيسبوك” والمعنية بنقل أخبار دمشق وريفها، بمقتل ثلاثة عناصر من “الحرس الجمهوري” وإصابة آخرين جرّاء انفجار جثة لمقاتل في “تنظيم الدولة” بمخيم اليرموك.

وأوضحت الصفحة أن جثة عنصر “تنظيم الدولة” كانت ملغمة؛ إذ حاول عناصر “الحرس الجمهوري” سحبها من تحت الأنقاض، إلا أنها انفجرت بهم.

وفي ذات السياق، أكد “صوت العاصمة”، أمس وصول عدد من جرحى النظام إلى مستشفيات المجتهد وتشرين العسكري جرّاء انفجار أثاث مُفخخ بهم في مخيم اليرموك خلال عمليات التعفيش.

وتسببت هذه الحوادث في فزع ورعب جديد لعناصر “الحرس الجمهوري” المنتشرين في مخيم “اليرموك”، -بحسب مواقع موالية-؛ حيث أنهم يتوقعون أن يكون التنظيم قد وضع ألغامًا في أماكن كثيرة.

وكان “تنظيم الدولة” أبرم الأيام الماضية اتفاقًا مع “نظام الأسد” برعاية روسيا، يخرج بموجبها مقاتلي التنظيم من معاقلهم في جنوب دمشق (مخيم اليرموك، الحجر الأسود، حي التضامن)، مقابل نقلهم إلى البادية السورية.

يشار إلى أن “نظام الأسد” مدعومًا بالميليشيات الإيرانية وتشكيلات عسكرية مختلفة، بدأ حملة عسكرية عنيفة على جنوب دمشق، تكبَّد خلالها مئات القتلى وآلاف الجرحى، فضلًا عن تدمير عشرات الآليات العسكرية له.