أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وزارة خارجية الأسد تسلم أسماء أعضاء لجنة مناقشة الدستور لسفيري روسيا وإيران في دمشق

وزارة خارجية الأسد تسلم أسماء أعضاء لجنة مناقشة الدستور لسفيري روسيا وإيران في دمشق

قالت مصادر إعلامية مولية للنظام ومصادر روسية، إن وزارة الخارجية في حكومة الأسد سلمت لائحة بأسماء أعضاء لجنة مناقشة الدستور الحالي لسفيري روسيا وإيران في دمشق.

وسبق أن قال “ميخائيل بوغدانوف” نائب وزير الخارجية الروسي، أن نظام الأسد سيسلم إلى الأمم المتحدة قوائم ممثليها في اللجنة الدستورية، مشيرا إلى ضرورة إطلاق عمل هذه اللجنة بأسرع وقت ممكن.

وأكد أن موعد بدء عمل اللجنة الدستورية لم يتحدد بعد، لكن روسيا ترغب في أن يحصل ذلك في أقرب وقت، وكان جرى التوصل إلى الاتفاق بهذا الشأن في مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي في 30 يناير الماضي.

ووفقا لبوغدانوف، فإن “المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا ينتظر من الحكومة والمعارضة ومنا ربما أيضا، اقتراحات حول الأعضاء المحتملين في هذه اللجنة، علما بأنه قد يتم إشراك مجموعة من الخبراء أيضا في عملها”، وأعرب عن أمل موسكو في أن يكون بينهم خبراء سوريون في القانون الدستوري قبل غيرهم.

وذكّر بوغدانوف بأن روسيا سبق أن قدمت قبل عدة سنوات تصوراتها حول مشروعات محتملة للدستور السوري، وأضاف: “لذلك أعتقد أننا سنعمل بتعاون وثيق مع جميع الأطراف، وبينها حكومة الأسد، وذلك على ضوء نتائج زيارة بشار الأسد (إلى روسيا)، وشركاؤنا الآخرون، ومنهم الدولتين الضامنتين”.

وأضاف أن الانتخابات الرئاسية القادمة في سوريا يجب أن تجري على أساس الإصلاح الدستوري المنشود.

وقال: “أعتقد أنه من المنطقي، بطبيعة الحال، إجراء الانتخابات الرئاسية وربما البرلمانية وغيرها من الانتخابات، على أساس ما يتم التوصل إليه من اتفاقات حول الإصلاحات الدستورية”.