أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » اتفاق أردني روسي أمريكي لـ “تفادي التصعيد في الجنوب السوري”

اتفاق أردني روسي أمريكي لـ “تفادي التصعيد في الجنوب السوري”

نقلت وكالة “رويترز” عن مسؤول أردني “كبير”، قوله إنّ بلاده تجري مناقشات مع روسيا والولايات المتحدة لتفادي التصعيد في الجنوب السوري، كما أن الدول الثلاث اتفقت على الحفاظ على “تخفيف التوتر” جنوبي سورية، كخطوة مهمة “لتسريع وتيرة المساعي للتوصل إلى حل سياسي في سورية”.

وذكرت الوكالة، أن المسؤول الأردني والذي رفض نشر اسم لم يتطرق إلى أية تفاصيل حول الاتفاق بين الدول الثلاث، لكنه أكد أن الاتفاق يسهم في الإبقاء على الهدنة.

ويأتي هذا الاتفاق في عودة تصدر الجنوب السوري وخاصة محافظة درعا واجهة الأحداث في سورية، بعد سيطرة قوات النظام على أغلب مناطق المعارضة في دمشق وريفها، وكانت قد وردت أنباء خلال اليومين الماضيين، حول توجه “قوات النمر”، التي يقودها العميد سهيل الحسن المدعوم روسياً إلى درعا مع تعزيزات عسكرية ضخمة.

كما ألقى طيران النظام السوري مناشير على مناطق سيطرة المعارضة السورية في محافظة درعا، داعيًا إلى المصالحة والابتعاد عن الأعمال العسكرية.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والأردن كانت قد وقعت العام الماضي، على اتفاق يقضي بإعلان مناطق عدة جنوبي سورية على أنها مناطق “تخفيف توتر” أسهمت في الحد من “العنف”.