أخبار عاجلة
الرئيسية » حكايات من سوريا » عامل بمنتجع لامار ( الميريديان ) باللاذقية يفجر قنبلتين يدويتان بنفسه وبمديره ليموتان معا

عامل بمنتجع لامار ( الميريديان ) باللاذقية يفجر قنبلتين يدويتان بنفسه وبمديره ليموتان معا

ذكرت مصادر موالية على مواقع التواصل الاجتماعي، أن خلاف بين عدة أشخاص تسبب بوقوع قتلى في أحد المنتجعات بمدينة اللاذقية وذلك إثر استخدام قنابل يدوية أثناء الحادثة.

فقد قالت صفحة “خبر من اللاذقية” الموالية، أن: خلافاً لأسباب مجهولة وقع في منتجع لامار والذي كان يُعرف بالمرديان سابقاً بمدينة اللاذقية، جرى فيه إلقاء قنبلتين يدويتين من قبل العامل المدعو “مدحت أسعد”، ما أدى إلى مقتله ومقتل المدعو “وفيق ناظملي” والذي يشغل منصب المدير الليلي في الفندق.

وأثارت الحادثة سخطاً على مواقع التواصل الاجتماعي خصوصاً بين أوساط الموالين للنظام، فقدعلّق أحد الأشخاص على الخبر بقوله “أحلا شباب الهيبة شيكاغو سورية انفلات أمني زعران.. بكل أنواع الوقاحة شعب كل من ربي اسألك نفسي في غياب تام لدولة وسلطة رح نشوف كثير”، في حين سخر شخصٌ أخر من الخبر بقوله “نهيب بقيادات الشرطة بالمحافظات السورية عدم التراخي في مسؤليتهم الأمنية على كل الصعد”.



تنويه : ماينشر على صفحة حكايات من سوريا تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع