أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » اجتماع مرتقب في الأردن وشويغو يجتمع مع ليبرمان لبحث ملف جنوب سورية

اجتماع مرتقب في الأردن وشويغو يجتمع مع ليبرمان لبحث ملف جنوب سورية

اجتماع مرتقب في الأردن وشويغو يجتمع مع ليبرمان لبحث ملف جنوب سورية

أفادت مصادر روسية بأن الأسبوع القادم سيشهد اجتماعاً ثلاثياً على مستوى نوّاب وزراء خارجية كل من روسيا والأردن والولايات المتحدة الأمريكية، وذلك لبحث ملف منطقة تخفيف التصعيد في جنوب سورية، وذلك بعد التهديدات المتصاعدة من جانب النظام السوري بشن عملية عسكرية في المنطقة، مقابل رفض من جانب الولايات المتحدة والأردن وإسرائيل لمشاركة القوات الإيرانية أو الميليشيات الموالية لها.

كما قالت وكالة تاس الروسية بأن وزير الدفاع سيرغي شويغو اجتمع أمس الخميس 31 أيار (مايو) مع نظيره الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان لبحث الملف نفسه، وذكرت أن الاجتماع كان في العاصمة الروسية موسكو، ونقلت الوكالة عن شويغو قوله إن “هناك قضايا كثيرة” تم الحديث عنها مع ليبرمان، وأضاف أنه وجه الحديث لليبرمان الحديث بالقول: “يجب علينا أن نبحث اليوم كل شيء يخص العمل على الحدود في منطقة خفض التصعيد بجنوب سوريا حيث لدينا اتفاق مع الأردن والولايات المتحدة”.

من جانبها وزارة الدفاع الإسرائيلية نقلت عن ليبرمان قوله إن “إسرائيل تقدر بشدة تفهم روسيا لاحتياجات (إسرائيل) الأمنية”، وجاء في بيانها أن الاجتماع استمر لأكثر من تسعين دقيقة وتم خلاله بحث “المسائل الأمنية التي تهم الجانبين والوضع في سورية والحملة الإسرائيلية لمنع إيران من ترسيخ وجودها في سورية”.

بينما قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في بيان إنه بحث مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت لاحق “أهم التطورات الإقليمية والوجود الإيراني في سورية”، ونقلت وكالة رويترز عن مصادر إسرائيلية القول إن المحادثة بين نتنياهو وبوتين تطرقت إلى “ترتيب محتمل لمنع أي وجود إيراني في جنوب سورية على مسافة لا تقل عن 70 إلى 80 كيلومتراً من الحدود السورية الإسرائيلية”، بينما توجد أقرب قاعدة إيرانية إلى آخر نقطة للجيش الإسرائيلي في مرتفعات الجولان في منطقة الكسوة جنوب دمشق ولا تزيد المسافة بين النقطتين عن 30 كيلومتراً.

المصدر: الاتحاد برس